سيــارات

EIT تدرس إنشاء شركة منفصلة لإدارة عمليات تجميع كيا

شريف عيسىتدرس المصرية العالمية للتوكيلات EIT، وكيل كيا، إنشاء شركة منفصلة تتولى عملية تجميع السيارات، داخل مصانع الشركة المصرية الألمانية للسيارات «EGA»، فيما تتولى الأولى عمليات بيع وتسويق السيارات المزمع تجميعها.قال مصدر لـ«المال»، إن عمليات التجميع لسيارات كيا الرياضية

شارك الخبر مع أصدقائك

شريف عيسى

تدرس المصرية العالمية للتوكيلات EIT، وكيل كيا، إنشاء شركة منفصلة تتولى عملية تجميع السيارات، داخل مصانع الشركة المصرية الألمانية للسيارات «EGA»، فيما تتولى الأولى عمليات بيع وتسويق السيارات المزمع تجميعها.

قال مصدر لـ«المال»، إن عمليات التجميع لسيارات كيا الرياضية متعددة الاستخدمات suv، تبدأ رسمياً خلال الربع الأخير من العام على أقصى تقدير على أن يعمل على تجميع طرازات أخرى لشريحة “السيدان” المتوسطة، وغيرها.

تعقد eit مؤتمراً صحفياً للإعلان عن تفاصيل التعاقد مع المصرية الألمانية للسيارات، بحضور قيادات الشركة الأم العالمية، والكشف عن أولى الطرازات التى تسعى الشركة فى تجميعها، التى من المرتقب أن تكون سيرانتو الفاخرة، لتنافس عددًا من الطرازات، منها طرازات بى إم دابليو، وأودى، وتويوتا.

أوضح المصدر، أن البدء فى تجميع سيارات رياضية يأتى فى ظل تزايد الطلب على تلك الفئة من السيارات، لملائمتها لطبيعة الطرق فى مصر، ورغبة eit فى الاستحواذ على أكبر حصة سوقية من مبيعات تلك الفئة من السيارات.

يعد تجميع كيا محلياً الثانى من نوعه، وفى 1995 وقعت الشركة الأم مع رجل الأعمال وليد توفيق، وكيل كيا السابق، عقداً لبدء عمليات تجميع طرازات العلامة الكورية عبر استغلال خطوط الإنتاج المتوافرة بمصنع العربية الأمريكية للسيارات AAV، لتجميع طرازى برايد وسبكترا.

تأسست المصرية الألمانية للسيارات 1996، مشروع مشترك بين عدد من المستثمرين المحليين، ودايملر AG العالمية، بهدف تجميع طرازات مرسيدس، وفى 1997 البدء فى تجميع E-Class ، من العلامة الألمانية، ثم تجميع C-Class فى 1999، وخلال 2006 طُرحت S-Class المجمعة محلياً، أما فى 2009 الشروع فى تجميع GLK.

فى عام 2002، قررت EAG خوض مجال صناعة المكونات عبر البدء فى إنتاج اسطوانات الفرامل لصالح شركة دايملر AG، على أن توزع فى جميع أنحاء العالم لتغطية احتياجات قطع الغيار للعلامة التجارية مرسيدس – بنز، بطاقة إنتاجية تصل إلى 300 ألف أسطوانة فرامل سنوياً.

فى منتصف 2010، تبنت EAG خطة إستراتيجية تستهدف ضخ المزيد من الاستثمارات، لزيادة الطاقة الإنتاجية إلى 800 ألف اسطوانة فرامل سنوياً، بإضافة خطين إنتاج.

تقوم EAG حالياً بتصدير منتجاتها إلى عدد من مصانع السيارات العالمية، إلى جانب عدد من المصنعين المحليين، أبرزهم فولكس فاجن العالمية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »