تأميـــن

«CIL» تستعد لدخول ملعب «الطبى ».. بداية العام المقبل

كتبت - مروة عبدالنبى تستعد شركة التجارى الدولى لتأمينات الحياة «CIL» لدخول ملعب التأمين الطبى مطلع العام المقبل مستهدفة تحقيق طفرات فى معدلات نموه لتسجل اكبر عدد من النقاط فى شباك هذا الفرع والتى ستحتسب على اساس فائض الاكتتاب الفنى…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت – مروة عبدالنبى

تستعد شركة التجارى الدولى لتأمينات الحياة «CIL» لدخول ملعب التأمين الطبى مطلع العام المقبل مستهدفة تحقيق طفرات فى معدلات نموه لتسجل اكبر عدد من النقاط فى شباك هذا الفرع والتى ستحتسب على اساس فائض الاكتتاب الفنى والارباح النظيفة . وقال مايك نيوتن، العضو المنتدب للتجارى الدولى لتأمينات الحياة «CIL» ، إن شركته عكفت خلال الفترة الماضية على دراسة احتياج عملائها من التأمين الطبى والتى ستدخلها ضمن المزايا الرئيسية للمنتجات التى ستطلقها مع بدء مزاولة النشاط، اضافة الى دراسة ادوات جلب الشرائح الجديدة بهدف رفع قاعدة العملاء التى تمكن الشركة من تحقيق وفورات اقتصادية سعيا منها لمناقشة كبار اللاعبين فى هذا الفرع تحديدا .

 وأضاف نيوتن فى تصريح لـ «المال » أنه من المتوقع ارسال المنتجات التأمينية بفرع الطبى للهيئة العامة للرقابة المالية فى أقرب وقت ممكن لاعتمادها قبل ترويجها فى السوق، لافتا الى أنه سيتم ممارسة هذا النشاط بحذر شديد فى البداية مع اتخاذ جميع الاجراءات الاحترازية والترتيبات تفاديا لأي خسائر محتملة ومن بين تلك الاجراءات انتقاء المخاطر للاحتفاظ بالجيد منها وعدم قبول الاخطار الرديئة التى تزيد تكلفتها على العوائد . وأوضح أن شركته ستفاوض خلال الفترة القليلة المقبلة مع إحدى شركات الادارة المتخصصة فى إدارة محافظ التأمين الطبى لصالح شركات التأمين وفق آلية الطرف الثالث فى العملية التأمينية TPA ، مع ضرورة وضع الشروط التى سيتم على أساسها اختيار الشركة التى سيتم التفاوض معها من بينها الخبرة والسمعة الطيبة .

 وربط نيوتن بين بدء شركته مزاولة نشاط الطبى رغم وجودها فى السوق منذ 12 عاما تقريبا وبين تزايد احتياجات عملاء الشركة والتى كان لفرع الطبى نصيب كبير منها، متوقعا تحقيق المستهدفات المطلوبة مع ارتفاع قاعدة عملاء الـ «CIL» خاصة الشركات والمؤسسات الكبرى، لافتا الى أن شركته ستنوع أدواتها التسويقية سواء بالاعتماد على فروع البنك التجارى الدولى او التحالف مع سماسرة التأمين أفرادا وشركات، إضافة الى التسويق المباشر من خلال العاملين بالجهاز الانتاجى التابع للشركة .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »