بورصة وشركات

»CASE 30 « يسجل أعلي مستوياته ويصل إلي 11599 نقطة

كتب - فريد عبداللطيف:   تمكنت مؤشرات البورصة أمس من تسجيل أعلي مستوياتها علي الإطلاق مع ارتفاع CASE 30 بمعدل %1.16 مسجلا 11599 نقطة، وهو أعلي رصيد له منذ إطلاقه، جاء صعود المؤشر بدفع من الأسهم الكبري، وهي التي رشحها…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – فريد عبداللطيف:
 
تمكنت مؤشرات البورصة أمس من تسجيل أعلي مستوياتها علي الإطلاق مع ارتفاع CASE 30 بمعدل %1.16 مسجلا 11599 نقطة، وهو أعلي رصيد له منذ إطلاقه، جاء صعود المؤشر بدفع من الأسهم الكبري، وهي التي رشحها الخبراء للصعود خلال جلسات الأسبوع الحالي مستفيدة من السيولة الإضافية التي دخلت السوق بعد قيام أوراسكوم للإنشاء والصناعة بتوزيع القسط الثاني من الكوبون بقيمة 55 جنيها في 3 أبريل، واستهدف جانب من تلك السيولة أمس سهم أوراسكوم للإنشاء، مما دفعه لتسجيل أعلي مستوياته علي الإطلاق بعد ارتفاعه بنسبة %2.1 مسجلا 418 جنيها مقابل 410 جنيهات أمس الأول.
 
أشار عمرو الألفي نائب مدير إدارة البحوث في شركة التجاري الدولي للسمسرة إلي أن السهم مرشح للصعود في الفترة المقبلة مستفيداً من المستجدات المتلاحقة التي تشهدها الشركة وأوضح أن صعود السهم جاء بصورة معتدلة وعلي خلفيات أساسية دفعت المؤسسات والأجانب لتعزيز تواجدهم بعد اتضاح استراتيجية الشركة الهادفة لتكوين عملاق أسمدة عالمي مستفيدة من تجربتها في مجال الأسمنت ورشح الألفي الأسهم النشطة عموما للاستفادة من الأداء القوي لسهم أوراسكوم للإنشاء، حيث يعد عمق السوق في الفترة الأخيرة. وأشار الألفي إلي أن تصاعد مستويات الثقة لدي المستثمرين سوف يجعلهم أكثر استجابة للمستجدات التي تشهدها الشركات والبنوك، وهو ما سيزيد من كفاءة السوق. ورشح الألفي CASE 30 لمواصلة الصعود بعد أن مر بمرحلة تجميع في الأسبوعين الأخيرين مكنت الأسهم الكبري من بناء أرضية تمكنها من استهداف مستويات غير مسبوقة. وكان سهم أوراسكوم تيليكوم ضمن الرابحين خلال جلسة أمس، حيث أغلقها علي ارتفاع بنسبة  %1.8 مسجلا 79.1 جنيه، وهو ما عزز من صعود مؤشرات السوق. من جهة أخري حدت أسهم البنوك من صعود المؤشرات، حيث تحركت علي نطاق ضيق مع إغلاق التجاري الدولي للجلسة عند نفس مستواه السابق تقريبا مسجلا 89 جنيها. أعلنت إدارة البورصة عن اتمام صفقات نقل ملكية علي ثلاث شركات شملت أبوقير للأسمدة بقيمة 1.921 مليار جنيه، ومصر بني سويف بقيمة 477 مليون جنيه وأسمنت أسيوط بقيمة 141 مليون جنيه، لتبلغ قيمة الثلاث صفقات 2.5 مليار جنيه مثلت %50 من قيمة التعامل البالغة 5 مليارات جنيه.. وتصدرت قائمة الأسهم الأنشط تداولاً أوراسكوم للإنشاء والصناعة بتعاملات قيمتها 401 مليون جنيه مثلت %16 من إجمالي قيمة التعاملات بعد استبعاد عمليات نقل الملكية. واتجهت تعاملات الأجانب نحو البيع المحدود، حيث بلغ إجمالي مبيعاتهم 616 مليون جنيه، ومشترياتهم 641 مليون جنيه، ليبلغ صافي مبيعاتهم 24 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %24 من إجمالي قيمة التعاملات بعد حذف عمليات نقل الملكية.. وتحرك العرب في اتجاه مشابه، حيث بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم 208 ملايين جنيه، وإجمالي مشترياتهم 207 ملايين جنيه ومثلت تعاملاتهم %8 من إجمالي قيمة التعامل، وتوازنت تعاملات المصريين حيث بلغ إجمالي مشترياتهم 1.6 مليار جنيه مقابل مبيعات بقيمة 1.578 مليار جنيه، ليبلغ صافي مشترياتهم 25 مليون جنيه، ومثلت حركتهم %68 من إجمالي قيمة التداول. وعادت أسهم الأسمدة للأضواء بقوة، مع ارتفاع سهم المالية والصناعية بنسبة %6.4 مسجلاً 303 جنيهات مقابل 284 جنيهاً، وارتفع سهم أبوقير بنسبة %2.7 مسجلاً 3 08 جنيهات مقابل 299 جنيهاً مع تنفيذ صفقة نقل ملكية عليه.
 
من جهة أخري استمرت المضاربات الحادة علي أسهم الغزل مع وصول قيمة التعاملات علي بوليفارا لمستوي 162 مليون جنيه، وارتفاعه بنسبة %5.8 مسجلاً 13.9 جنيه مقابل 13.1 جنيه.. وتراجعت الحركة نسبياً علي سهم النيل للأقطان ليغلق عند نفس مستواه السابق مسجلاً 34.9 جنيه بعد أن كان قد ارتفع في جلسة أمس الأول الأحد بنسبة %16.

 

 

شارك الخبر مع أصدقائك