سيــارات

«BMW» تستعيد عرش «الفاخرة».. وتتفوق على «أودى» و«مرسيدس»

صورة ارشيفية إعداد ـ خالد بدر الدين :  قفزت مبيعات BMW الألمانية من السيارات الفاخرة خلال مايو الماضى بحوالى %7.8 على مستوى العالم، مقارنة بالشهر نفسه من 2012 ، لتصل الى أكثر من 139 ألفا و 160 سيارة، ولتستعيد تاج…

شارك الخبر مع أصدقائك

صورة ارشيفية
إعداد ـ خالد بدر الدين : 
قفزت
مبيعات BMW الألمانية من السيارات الفاخرة خلال مايو الماضى بحوالى %7.8
على مستوى العالم، مقارنة بالشهر نفسه من 2012 ، لتصل الى أكثر من 139 ألفا
و 160 سيارة، ولتستعيد تاج المبيعات الشهرية من وحدة «أودى » التابعة لـ
«فولكس فاجن » الألمانية، أكبر شركة سيارات فى أوروبا، بفضل طرازاتها
الصغيرة من موديلات X1 الرياضية، وسيارات «سيدان سيريس 3» الجديدة .

وذكرت
وكالة «بلومبرج » أن وحدة «أودى » احتلت المركز الثانى على العالم خلال
الشهر الماضى، حيث ارتفعت مبيعاتها بأكثر من %6.4 لتصل الى 137 ألفا و 200
سيارة، وبعدها شركة «مرسيدس » بنسبة %7.3 لتسجل 121 ألفا و 360 سيارة، وإن
كانت مبيعات «أودى » خلال شهر أبريل الماضى تفوقت على الشركات المنافسة لها
فى الأسواق خارج أوروبا .

وكانت شركات السيارات الألمانية الثلاث
قد اندفعت خارج أوروبا هربا من انهيار أسواق السيارات فى منطقة اليورو،
بسبب أزمتها المالية، لدرجة أن «BMW» و «أودى » و «مرسيدس » ستواصل الانتاج
خلال شهرى يوليو وأغسطس المقبلين لتلبية طلبات الأسواق الخارجية بدلا من
اغلاق مصانعها بسبب إجازة الصيف .

يقول جورجن بايبر، محلل أسواق
السيارات بشركة «بنكهاوس ميتزلر » البحثية، إن صادرات الشركات الألمانية من
السيارات الفاخرة الى الولايات المتحدة الأمريكية والصين تتجاوز %50 من
المبيعات العالمية، وإن كانت «أودى » و «مرسيدس » وضعتا خططا للتفوق على
«BMW» فى المبيعات العالمية للسيارات الفاخرة مع نهاية العقد الحالى .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »