جريدة المال - الغرفة التجارية تدعو أعضاءها للتقدم إليها بمشكلاتهم مع الضرائب
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

الإسكندرية

الغرفة التجارية تدعو أعضاءها للتقدم إليها بمشكلاتهم مع الضرائب

غرفة تجارة الإسكندرية
غرفة تجارة الإسكندرية
غرفة تجارة الإسكندرية

■ المنظومة الإلكترونية تقضى على «الفواتير الوهمية» وتتيح للممول تقديم الإقرار عبر «الإنترنت» دون التقيد بموعد أو مكان
 
 معتز محمود: 
 كشف أحمد حسن شركس، النائب الثانى لرئيس غرفة تجارة الإسكندرية، عن أنه تم تشكيل لجنة  مشتركة من الاتحاد العام للغرف التجارية، ومصلحة الضرائب، بهدف تناول المشكلات الضريبية الخاصة أو العامة.
وأضاف - خلال مشاركته فى ندوة الإقرار الإلكترونى لضريبة القيمة المضافة التى استضافتها الغرفة التجارية بالإسكندرية مؤخرا، بحضور ممثلين لمصلحة الضرائب على الدخل والقيمة المضافة، وشركة «إى فينانس» e-finance  للتحصيل الإلكترونى - أن من لديه أى مشكلة ضريبية من منتسبى الغرفة التجارية يمكنه التقدم لعرضها على اللجنة.
وأشار إلى أنه يمكن تقديم تلك المشكلات تمهيدًا لرفعها إلى أحمد الوكيل، رئيس الغرفة ورئيس الاتحاد العام للغرف التجارية لإيجاد حل لها عبر اللجنة.
واعتبر النائب الثانى لرئيس غرفة تجارة الإسكندرية، أن الهدف من تنظيم ندوة الإقرار الإلكترونى لضريبة القيمة المضافة، هو الرد على جميع الاستفسارات حول تقديم الإقرارات الضريبية الإلكترونية.
 وأكد ممثلو مصلحة الضرائب خلال الندوة أن المنظومة الإلكترونية هدفها الرئيسى ربط المجتمع الضريبى والقضاء على القطاع غير الرسمى الذى تجاوزت نسبته 60 %.
وأضافوا أن المنظومة الجديدة من شأنها القضاء على الفواتير الوهمية المنتشرة فى السوق، موضحين أن تلك المنظومة تتيح للممول تقديم الإقرار الضريبى فى أى وقت فى اليوم أومن أى دولة، عبر شبكة الإنترنت من دون التقيد بموعد أو مكان محدد.
وأشاروا إلى أنه تم الانتهاء بالفعل من  برمجة وتكويد مايزيد عن 248 ألف شركة  حتى الآن على المنظومة الإلكترونية لضريبة القيمة المضافة.
وأوضحوا أنه بعد الانتهاء من  برمجة تلك الشركات، فإن كل الفواتير التى تقوم المصلحة بإصدارها أصبحت مرصودة على المنظومة، نظرًا لأن المبيعات هى نفسها تمثل المشتريات عند ممول آخر.
و أكدوا أن عملية الشراء تكون إما لمنتج محلى أو مستورد، وفى حالة المنتج المحلى فلابد من وجود رقم لتسجيل بائع المنتج، أما فى حالة الشراء من بائع غير مسجل، فإن الضريبة لن تخصم فى تلك الحالة.
وأوضحوا أن هذا يختلف فى حالة الشراء للمنتج المستورد، فإنه لن يكون هناك رقم تسجيل كونه من خارج مصر.
واعتبروا أن المنظومة تسهم فى تطبيق الفحص الإلكترونى الذى سيقضى على أى تعنت من قبل الأفراد، أو أى مشكلات تكون نتيجة الأهواء الشخصية.
وأكدوا أنه تم إجراء تعديلات لصالح الممولين استجابة لبعض مطالبهم، لافتين إلى أنه فى حال إعداد فاتورة من 50 صنفا تخضع لهم ضريبة المبيعات بالسعر نفسه كان يتم إعدادها بكل الأصناف.
وتابعوا: «أما الآن فيمكن أن يتم تسجيل صنف واحد فقط من تلك الأصناف، ويتم تسجيل القيمة الإجمالية لجميع الأصناف التى تخضع للضريبة بالسعر نفسه».
وأشاروا إلى أن مصلحة الضرائب على الدخل  لاتعد مصلحة جباية فقط وأنما تقوم بتقديم خدمات للممولين، وأنه يتم اعتبار المحاسبين والممولين وكل من يتعامل مع المصلحة شريك لها.
وأضافوا أن العالم يستخدم التكنولوجيا الحديثة  لذلك قررت المصلحة استخدام التكنولوجيا، لافتين إلى أنه فى عام 2010 بدأت المصلحة بتوزيع جهاز قارئ للتوقيع الإلكترونى.
وأشارور إلى وجود مقاييس عالمية لقياس الدول، ومنها استخدام التكنولوجيا، لافتين إلى أن مصر تعتبر متأخرة حسب تلك المقاييس.
وأكدوا أن  المنظومة مؤمنة عبر الإنترنت ويتم استخدامها عبر موقع مصلحة الضرائب، ويتم تسجيل الممول للمرة الأولى فقط،  وبمجرد التسجيل يتم تفعيل حسابه فورًا.
وتابعوا: «فى وقت سابق مع بدء التطبيق كان الممول يقوم بالتسجيل على الموقع الإلكترونى وينتظر 48 ساعة ثم يتوجه للمأمورية المختصة لتفعيل حسابه».
وأكد محمد حفنى، عضو مجلس إدارة غرفة تجارة الإسكندرية، أن أرقام الدعم الفنى عند الاستعانة بها تستغرق مدة زمنية طويلة.
وأوضح أنه حاول الاستعانة بها وطلبها واضطر للانتظار لمدة زمنية طويلة على الهاتف ودون جدوى.
بدورهم عرضوا مندوبو شركة  «إى فينانس» e-finance  للتحصيل الإلكترونى  عددًا من خطوات التسجيل على المنظومة على شبكة الإنترنت.
وقالوا إن البوابة الإلكترونية لتقديم الإقرارات الضريبية، هى عبارة عن وسيلة إلكترونية تم تطويرها من قبل مصلحة الضرائب بتوجيهات من وزارة المالية لعمل منظومة إلكترونية تتيح  لممولين الضرائب بكل أنواعهم تقديم الإقرارت الضريبية، عبر موقع مصلحة الضرائب على الإنترنت.
وأشاروا إلى أن أرقام الدعم الفنى المتعلقة بكيفية ملء الإقرار إلكترونيًا هى 16332 وفى حالة وجود استفسارات ضريبية يمكن الاتصال على الخط الساخن 16395.
وقال مندوبو شركة “إى فينانس” للتحصيل الإلكترونى، إن طول مدة الانتظار على الهاتف راجع إلى وجود 60 موظفا يقدمون خدمة الدعم الفنى، وهو عدد قليل.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة