جريدة المال - كريستين لاجارد: فرص التمويل العربي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة الأقل بالعالم
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

كريستين لاجارد: فرص التمويل العربي للمشروعات الصغيرة والمتوسطة الأقل بالعالم

مديرة عام صندوق النقد الدولي
كريستين لاجارد
مديرة عام صندوق النقد الدولي

خالد بدر الدين

أعلنت كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي في كلمة أمام القمة العالمية للحكومات بإمارة دبي، أن القروض الممنوحة  للمشروعات الصغيرة والمتوسطة لا تزيد على 7 % من إجمالى الإقراض المصرفي في منطقة الشرق الأوسط وأن فرص التمويل المتاحة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بالعالم العربي تسجل أقل مستوى فى العالم.

وترى كريستين لاجارد أن هناك مجالا لتحسين السياسات المالية في منطقة الشرق الأوسط مع بعض نقاط الضعف الناجمة عن  التركيز على المشروعات قصيرة الأجل كما أن المشروعات الصغيرة والمتوسطة تمثل 96 % فقط  من الشركات المسجلة في المنطقة العربية وأن حكومات المنطقة قد يغريها إعطاء أفضلية للمشروعات الضخمة بدلا من الاستثمار في الناس وإمكانيات الإنتاج.

وأوضح أن الدول المصدرة للبترول يمكنها تقليد دول أخرى غنية بالموارد، مثل شيلي والنرويج، في استخدام القواعد المالية لحماية الأولويات، ومن بينها الإنفاق على الرعاية الاجتماعية، في مواجهة تقلب أسعار السلع الاستهلاكية

وكانت المملكة العربية السعودية صاحبة أكبر اقتصاد في منطقة الشرق الأوسط أعلنت عن استثمارات ضخمة بلغت حوالى 500 مليار دولار في ثلاثة مشروعات عملاقة مدعومة من صندوق الثروة السيادي، صندوق الاستثمارات العامة من بينها مدينة نيوم التي أعلن عنها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وأكدت كريستين لاجارد أيضا إن من الشائع في أنحاء المنطقة أن تمول صناديق الثروة السيادية مشروعات بشكل مباشر، متجاوزة عملية الميزانية الطبيعية، بينما لدى الشركات المملوكة للدولة في بعض البلدان مستويات مرتفعة من الاقتراض خارج الموازنة.

وحذرت كريستين لاجارد من إنفاق الأموال على  مشاريع ضخمة وجوفاء ولا سيما مع  تراجع عائدات البترول وعدم انخفاض العجز المالي إلا ببطء على الرغم من الإصلاحات المهمة في جانبي الإنفاق والدخل بما في ذلك تطبيق ضريبة القيمة المضافة وضرائب الإنتاج لأن الدول المصدرة للبترول لم تتعافى بشكل كامل من صدمة أسعار البترول التى هبطت منذ عام 2014 وحتى الآن.

وهبطت أسعار عقود بترول خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط بأكثر من 4 % خلال الأسبوع الماضى لتنزل إلى حوالى 52.72 دولار للبرميل بعد أن أعلنت شركة بيكر هيوز الأمريكية لخدمات الطاقة في تقريرها الأسبوعي الذي يحظى بمتابعة وثيقة، إن عدد حفارات النفط النشطة في أمريكا زاد بمقدار 7  حفارات في الأسبوع المنتهي في الثامن من فبراير الجارى ليصل العدد الإجمالي إلى 854 حفارة وهذا يعنى استمرار ارتفاع الإنتاج الأمريكى من البترول.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة