جريدة المال - «لاجارد» تحذر من استمرار ارتفاع الدين العام فى «الخليج »
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

أسواق عربية

«لاجارد» تحذر من استمرار ارتفاع الدين العام فى «الخليج »

لاجارد
لاجارد
لاجارد

■ قفز من %13 إلى %33 خلال 5 سنوات

■ إعداد - خالد بدر الدين :

حذرت كريستين لاجارد، مدير عام صندوق النقد الدولى، من أن هبوط أسعار البترول خلال السنوات الخمس الماضية فى الدول المنتجة للنفط بمنطقة الخليج أدى إلى ارتفاع متوسط الدين العام من %13 عام 2013 إلى أكثر من %33 من الناتج المحلى الإجمالى العام الماضى، مرجحة أن يواصل ارتفاعه هذا العام فى ظل تزايد الشكوك فى نمو اقتصادات هذه الدول .

وقالت - أمام مؤتمر فى دبى أمس - إن نمو اقتصادات الدول فى منطقة الشرق الأوسط ، لاسيما تلك المستوردة للبترول، حقق انتعاشا مؤخرا لكنه مازال دون مستويات ما قبل الأزمة المالية العالمية عام 2008 لدرجة أن متوسط دينها العام ارتفع من %64   فى ذلك العام إلى أكثر من %85 من ناتجها المحلى الإجمالى العام الماضى، ويتجاوز %90  فى نصف دول المنطقة .

وكشفت وكالة «بلومبرج» عن أن الدول المصدرة للبترول لم تتعاف بشكل كامل من صدمة هبوط أسعاره عام 2014 مع الاتجاه السريع إلى الطاقة المتجددة خلال العقود القليلة المقبلة، لذلك فإن «لاجارد» تحذرها من الإنفاق الضخم على «مشروعات الأفيال البيضاء»  مثل حكومة الرياض صاحبة أكبر اقتصاد فى الشرق الأوسط، التى أعلنت عن خطط لتنفيذ ثلاثة مشروعات اقتصادية عملاقة، منها مدينة «نيوم» باستثمارات 500 مليار دولار .

 وتعانى السعودية من ارتفاع الدين العام، إذ قفز من  %1.6 من اجمالى الناتج المحلى عام 2014 أو ما يعادل 44.3 مليار ريال قبل هبوط أسعار البترول إلى أكثر من %19 العام الماضى، ومتوقع أن يتجاوز %22 هذا العام، أو ما يعادل 560 مليار ريال و 678 مليار ريال خلال هذين العامين على الترتيب .

أما نسبة الدين العام فى مصر، فقد تراجعت إلى %97 من الناتج المحلى الإجمالى فى يونيو الماضى، مقابل %108 فى يونيو 2017  وتستهدف وزارة المالية خفضه إلى %93 فى يونيو المقبل ثم %88 فى يونيو 2020  و %80 فى يونيو 2022 فى ضوء استهداف تحقيق فائض أولى سنوى %2 من الناتج المحلى، وتحقيق معدلات نمو سنوية تزيد على %6 فى المدى المتوسط .

وأظهرت بيانات صندوق النقد الدولى، أن الإمارات العربية المتحدة احتلت المركز الأول فى الخليج والشرق الأوسط باعتبارها الدولة الأقل مديونية، لتتفوق على العديد من الاقتصادات الكبرى، كاشفة أن إجمالى الدين العام فى السوق الإماراتية، وصل إلى %19 من إجمالى الناتج المحلى العام الماضى، مقابل %19.5 لعام 2017  وتمكنت الإمارات من الحفاظ على مستويات دين منخفضة خلال السنوات الماضية .

وسجل الدين فى الكويت %30 من الناتج المحلى، ليصل إلى 8 مليارات دينار، منها 5 مليارات إصدارات محلية، و2.5 مليار دينار إصدارات فى الأسواق الدولية .

وقالت «لاجارد» إن المستقبل فى منطقة الخليج غير مؤكد بشكل كبير فى ظل النمو المتواضع، مشيرة إلى أن تراجع العائدات البترولية جعل العجز المالى لاينخفض إلا ببطء شديد، رغم الإصلاحات المهمة فى جانبى الإنفاق والدخل، بما فى ذلك تطبيق ضريبة القيمة المضافة، وضرائب الإنتاج، مشددة على أنه رغم أن هناك مجالا لتحسين الأطر المالية فى الشرق الأوسط فإن هناك بعض نقاط الضعف الناجمة عن  التركيز على المشروعات قصيرة الأجل .

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة