أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 البنك العربي الأفريقي
17.86 17.97 البنك المركزى المصرى
17.79 17.89 بنك مصر
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
601.00 عيار 21
515.00 عيار 18
687.00 عيار 24
4808.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

نظرية "شفرة الهرم الأكبر": الفراعنة لديهم علوم هندسية خارقة للطبيعة

منطقة الأهرامات
منطقة الأهرامات
منطقة الأهرامات

خالد بدر الدين

رأى أصحاب نظرية "شفرة الهرم الأكبر"، منهم جون ديرينج صاحب تفسير المجال الكهرومغناطيسى، أن الفراعنة كان لديهم مستوى متقدم من العلوم الهندسية الخارقة للطبيعة، والتى لا تقارن بما نعرفه الآن، كما يفسر روبرت بوفال مؤلف نظرية "سر أوريون"، أن الفراعنة استطاعوا ابتكار نظام متقدم لما يعرف باسم "المدار الكونى"، الذى استمروا يعملون به 3 آلاف عام.

وجاء فى وثائق شركة "نيتفليكس"، أن أصحاب نظرية "شفرة الهرم الأكبر" المبنى من 2.3 مليون قطعة حجر ووزن الواحدة منها 200 طن، ويغطى مساحة 3 أفدنة يتحدون النظرية التقليدية الموجودة فى علم المصريات والنظرية الخرافية، التى تزعم أن مخلوقات فضائية بنت الأهرام.       

وذكرت صحيفة ديلى إكسبريس البريطانية، أن أصحاب نظريات بناء الأهرام يؤكدون أن الهرم الأكبر مبنى بأساليب هندسية متقدمة، وأن خبراء الآثار فى حيرة وذهول من قدرة المصريين القدماء على بناء هذا الصرح الذى يقترب من الكمال.

والخبراء غير القادرين على تصديق رأوا أن المصريين القدماء ابتكروا التركيب الهندسى لهذه الأهرامات الضحمة يفضلون نظريات المؤامرة التى تعتمد على فكرة أن مخلوقات فضائية هى التى ساعدت الفراعنة على بناء الأهرامات، لاسيما كيف استطاع المصريين القدماء رفع هذه الأحجار الثقيلة من مستوى الأرض إلى قمة الهرم الأكبر الذى يبلغ ارتفاعه 146.5 متر ( 481 قدم ).    

واكتشف علماء الآثار منحدرات ضخمة تتكون من رقائق من الحجر الجيرى والجبس والفخار استخدمها الفراعنة فى نقل الحجارة، ورفعها لمستويات عالية فوق بعضها حتى قمة الهرم.

ورأى أصحاب نظريات المؤامرة أن الأهرامات الفرعونية جاءت من الفضاء، لكن علماء الآثار وخبراء الأنثروبولوجيا أكدوا أن مصر كانت مجتمع متقدم واستطاع شعبها تشييد معابد وصروح ضخمة قبل بناء أهرامات الجيزة بقرون طويلة.

وسيظل الهرم الأكبر يثير خبراء وعلماء الآثار بنظريات عجيبة ومؤامرات غريبة لتفسير كيف استطاع الفراعنة بناء هذا الصرح العظيم والضخم، الذى تبدو هندسته التى تعتمد على حقائق علمية من ابتكار حضارة رائعة لا يمكن أن يصدقها أحد.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة