نقل وملاحة

هيئة قناة السويس تصنع 500 شمندورة لتطوير مجرى نهر النيل

قناة السويس
قناة السويس
قناة السويس

تفعيلا لبروتوكول تم توقيعه بين مميش وعرفات  


بورسعيد- أمانى العزازى 

أسندت هيئة قناة السويس إلى أربع شركات من شركاتها التابعة، القناة للإنشاءات البحرية، والقناة لأعمال الموانئ، والتمساح وشركة ترسانة السويس، مشروع تصنيع 500 شمندورة؛ لاستخدامها كمساعدات ملاحية فى المجرى الملاحي لنهر النيل. 

قال ممدوح حسن، مدير إدارة الشركات، للمال، إن تصنيع الشمندورات يأتى تفعيلًا لبروتوكول التعاون الذى وقّعه الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، مع وزير النقل، يونيو الماضى، فى إطار المخطط الشامل لوزارة النقل لتطوير منظومة النقل النهرى، والاستعانة بخبرات هيئة قناة السويس فى أعمال التكريك والمساعدات الملاحية وتصنيع الشمندورات وبناء الوحدات الجديدة لتطوير منظومة النقل النهرى بمصر.

وأضاف حسن أنه من المزمع استكمال تصنيع 1500 شمندورة أخرى تباعًا بعد الانتهاء من تصنيع 500 شمندورة كمرحلة أولى.

ومن المقرر أن يتم الانتهاء منها خلال 6 شهور المقبلة وتركيبها بنهر النيل فى المسافة من الأقصر وحتى أسوان.

يُذكر أن تكلفة تصنيع الشمندورة تبلغ 55 ألف جنيه، وتستهدف تحديد مسارات السفن بالمجرى الملاحى لنهر النيل ومساعدة السفن على الإبحار، حيث يتم تركيب عاكس على الشمندورة لإرشاد السفن.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة