نقل وملاحة

وزير النقل يطالب بإنهاء مشروع البنية المعلوماتية لنهر النيل بداية 2019

اجتماع وزير النقل مع الشركة
اجتماع وزير النقل مع الشركة
اجتماع وزير النقل مع الشركة

محمود محسن

اجتمع الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، اليوم الثلاثاء، مع وفد شركة فريكوينتز النمساوية المنفذة لمشروع البنية المعلوماتية لنهر النيل، بحضور الدكتور عبد العظيم محمد رئيس الهيئة العامة للنقل النهري، واللواء كريم أبو الخير مستشار الوزارة للنقل النهري.

وخلال الاجتماع، تم مناقشة ما تم تنفيذه من أعمال وموقف توريد مكونات وأجهزة المشروع، والاطلاع على الخطة الزمنة لتنفيذ مراحله.

وطلب وزير النقل من الشركة المنفذة ضغط الجدول الزمني للمشروع للانتهاء منها خلال الربع الأول من عام 2019، ووعدت بالتنفيذ خاصة وأنه مع تنفيذ المشروع يمكن السيطرة ومراقبة تحركات الوحدات النهرية بطول نهر النيل من القاهرة إلى أسوان وضمان مرور الوحدات النهرية بداخل المجري الملاحي الذي تم تطهيره.

يذكر أن مشروع البنية المعلوماتية لنهر النيل يمول بقرض ميسر بدون فائدة من الجانب النمساوي وتستخدم دول الاتحاد الأوروبي هذا النظام في نهر الدانوب، الذي يربط شمال وجنوب الدول الأوروبية وهو نظام عالمي سيتم تطبيقه لأول مرة بمصر، وله مردود على تفعيل النقل النهري.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة