اقتصاد وأسواق

«إيفرجرو» تفاوض التنمية الصناعية لتخصيص 100 ألف متر بالسادات

الأسمدة
الأسمدة
الأسمدة



مدحت إسماعيل: 

 تتفاوض شركة إيفرجرو للأسمدة المتخصصة مع هيئة التنمية الصناعية بوزارة الصناعة والتجارة لتخصيص أراضى بمساحات تصل إلى 100 آلف متر مربع بمدينة السادات للتوسعات التى تخطط لتنفيذها بداية من يناير 2020.

 وأضاف المهندس مصطفى فؤاد، رئيس القطاع التجارى بالشركة  لـ«المال»، أنها أوشكت على الانتهاء من توسعات بدأت تنفيذها خلال العام الماضي، لتصنيع  منتجات سلفات البوتاسيوم الذوابة، أحد المواد الفعالة التى تدخل فى صناعة الأعلاف، سواء للدواجن أو الماشية، لافتاً إلى أن حجم استثمارات المشروع تصل إلى  7 ملايين يورو، ومن المقرر افتتاحه رسمياً فى يناير 2019.

وتأسست شركة  إيفرجرو عام 2006، ويعد مشروعها أول مجمع صناعى  فى تجارة الأسمدة المتخصصة، مثل سلفات البوتاسيوم الذوابة، ومونو أمنيوم فوسفات، إضافة إلي اليوريافوسفات «الماجنوم«، كما تنتج الأسمدة السائلة مثل نترات الكالسيوم السائلة، ونترات البوتاسيوم، إضافة إلى منتجات  اليوريا فوسفات السائلة، وتراكيب أسمدةNPK ، بنسب مختلفة تلبى احتياجات المحاصيل، فى جميع مراحلها الفسيولوجية المختلفة.

وقال رئيس القطاع التجارى، إن الشركة تنفذ المشروع على مرحلتين، الأولى يجري حالياً استكمالها، والثانية ستبدأ فى 2020، لافتاً إلى أن حجم إنتاج كل مرحلة سيكون فى حدود 50 ألف طن، سيتم تصدير %75 منها، والباقى للسوق المحلية.

 وكشف أن الشركة وقعت موخراً عقداً مع إحدى الشركات البلجيكية، لترويج منتج سلفات البوتاسيوم  فى الدول الأوروبية، والأفريقية، باعتبارها أكبر الشركات العالمية العاملة فى ذلك النوع من الأعلاف، مشيراً إلى أن «ايفرجرو» تسعى لزيادة صادرتها للدول الأفريقية، للاستفادة من اتفاقيات التعاون الثنائى الموقعة بين الجانبين المصرى والأفريقي.

وذكر أن حجم صادرات الشركة من الأسمدة المتخصصة فى النصف الأول من عام 2018، تقدر بنحو 30 مليون يورو، ومستهدف تحقيق زيادة بنسبة %30 عن صادرات 2017 البالغة 75 مليون يورو.

 وأشار إلى أن تأثير القرارات الأخيرة، ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي، مثل رفع المحروقات بنسب متفاوتة، تصل إلى %7 زيادة فى تكاليف الإنتاج، وأوضح أن الشركة تسعى لزيادة الصادرات لتعويض الفارق، خاصة أن البرنامج الاقتصادى يستهدف معالجة الاختلالات الكلية بالأساس، ومن ثم لابد من المساندة فى تنفيذه.

وكشف أن الشركة توفر فى الوقت الحالى 15 ألف طن من  منتجات الكالسيوم كلورايد، الذى  تستخدمه شركات حفر آبار البترول، لافتاً إلى إن «ايفرجروب« تعد الوحيدة المصنعة لتلك النوعية، وقال إن هناك تعاقدات كبيرة مع الشركات الخدمية التابعة لوزارة البترول.

وأوضح أن هناك تعاوناً وثيقاً مع وزارة الزراعة، خاصة فيما يتعلق بتنظيم الندوات وورش العمل، لدعم قطاع الأسمدة، وإنتاجية الأراضي، مشيراً إلى أن الشركة تنظيم شهرياً ندوات تثقيفية للفلاحين، وأصحاب المزارع، للرد على استفساراتهم.

وقال إن أهم المشاكل التى تواجه قطاع الأسمدة بشكل عام، هى عدم وجود برنامج دعم للصادرات، على غرار البرامج  المتاحة  فى القطاعات الأخري، ومنها الملابس، والزراعة، رغم أن شركات الأسمدة تشترى المواد الخام، والغاز، بالسعر العالمي.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة