اتصالات وتكنولوجيا

90 % نسبة خفض أسعار تجوال المكالمات خليجياً


متابعات:

توقع مراقبون أن تنخفض أسعار خدمات التجوال بين دول الخليج بنسبة 90% في 2016، في حال اعتماد وزراء الاتصالات لوثيقة الاستشارة العامة المتعلقة بخدمة التجوال الدولي بين دول مجلس التعاون الخليجي.

وقد أجرت هذه الدول مجتمعة 207 ملايين دقيقة من المكالمات الصوتية، بقيمة 197 مليون دولار وفقاً لإحصاءات العام 2012، وأن سعر الدقيقة بلغ 0.70 دولار، فيما بلغت المكالمات المستلمة خليجياً نحو 184 مليون دقيقة بعائدات قيمتها 108 ملايين دولار بسعر 0.59 دولار للدقيقة الواحدة، فيما جاءت الإمارات في المرتبة الأولى خليجياً، من حيث حجم المكالمات الصادرة خلال التجوال على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، مسجلة 75 مليون مكالمة من أصل 220 مليون مكالمة صادرة.

شارك الخبر مع أصدقائك


متابعات:

توقع مراقبون أن تنخفض أسعار خدمات التجوال بين دول الخليج بنسبة 90% في 2016، في حال اعتماد وزراء الاتصالات لوثيقة الاستشارة العامة المتعلقة بخدمة التجوال الدولي بين دول مجلس التعاون الخليجي.

وقد أجرت هذه الدول مجتمعة 207 ملايين دقيقة من المكالمات الصوتية، بقيمة 197 مليون دولار وفقاً لإحصاءات العام 2012، وأن سعر الدقيقة بلغ 0.70 دولار، فيما بلغت المكالمات المستلمة خليجياً نحو 184 مليون دقيقة بعائدات قيمتها 108 ملايين دولار بسعر 0.59 دولار للدقيقة الواحدة، فيما جاءت الإمارات في المرتبة الأولى خليجياً، من حيث حجم المكالمات الصادرة خلال التجوال على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، مسجلة 75 مليون مكالمة من أصل 220 مليون مكالمة صادرة.

وبلغ إجمالي الرسائل النصية المرسلة خليجياً 72 مليوناً والمستلمة 34 مليوناً بكلفة 0.47 دولار، أما بالنسبة للبيانات وخدماتها فقد تم استخدام 69 مليون ميغابايت خليجياً بعائدات بلغت قيمتها 421 مليون دولار بسعر 6.11 دولارات للوحدة.

شارك الخبر مع أصدقائك