سيــارات

8 علامات فاخرة على قائمة استدعاءات حماية المستهلك لعام 2016

أحمد شوقيلم تَسلم العلامات الفاخرة في السوق المحلية من ظاهرة استدعاءات السيارات التي اندلعت خلال الأعوام الأخيرة، إذ طالت سيارات تابعة لـ8 علامات تجارية فاخرة هي: بورش ومازيراتي وفيراري وBMW وميني وجيب ودودج ومرسيدس، وفق التقرير السنوي لجهاز حماية المستهلك.ويشير التقرير إلى أنه تم التنسيق مع وكي

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد شوقي

لم تَسلم العلامات الفاخرة في السوق المحلية من ظاهرة استدعاءات السيارات التي اندلعت خلال الأعوام الأخيرة، إذ طالت سيارات تابعة لـ8 علامات تجارية فاخرة هي: بورش ومازيراتي وفيراري وBMW وميني وجيب ودودج ومرسيدس، وفق التقرير السنوي لجهاز حماية المستهلك.

ويشير التقرير إلى أنه تم التنسيق مع وكيل العلامة التجارية بورش بشأن استدعاء 109 سيارات من طرازات كارييرا وبوكستر وكايين، لعيوب تتعلق بمسمار تثبيت حزام الأمان ومسامير ربط أنابيب الوقود ودعامة تحميل الدوّاسات، كما استدعى وكيل مازيراتي 5 سيارات من طرازات العلامة الفاخرة، بالإضافة إلى 6 وحدات أخرى من “فيراري”؛ لعيوب تتعلق بالوسائد الهوائية وغطاء دواسة البنزين.

وتشير تقديرات الجهاز إلى أن استدعاءات “BMW ” طالت 5307 وحدات، كما تم التنسيق مع وكيل ميني لاستدعاء 50 سيارة. وتنوعت العيوب بين الوسادة الهوائية ومقعد الأطفال وبرمجة السيارة وخرطوم الفرامل ووحدة تحكُّم المحرِّك.

وبلغت السيارات المُستدعاة من العلامتين التجاريتين جيب ودودج 3953 وحدة تتوزع بين 4 طرازات؛ لعيوب تتعلق بكمبيوتر الشنطة وطلمبة الوقود وناقل الحركة والوسائد الهوائية والفتيس الإلكتروني وضفيرة واقي الشمس. 

وبلغت استدعاءات العلامة التجارية مرسيدس 5704 سيارات موزعة بين 11 طرازًا؛ لعيوب ذات صلة بالوسائد الهوائية وطلمبة التبريد والكتاوت الداخلية ووحدة الأنوار الخلفية.

يقول مصدر مسئول بجهاز حماية المستهلك إن هذه الاستدعاءات تعتبر من ضمن الاستدعاءات التي تأكدت إدارة شكاوى السيارات بالجهاز من وجود سيارات مستهدفة بها داخل جمهورية مصر العربية، وتم اتخاذ اللازم بشأنها أو تم استكمال السير فيها خلال عام 2016.

وأضاف أنه يتم تنفيذ هذه الاستدعاءات بالتنسيق بين وكلاء العلامات التجارية المختلفة في السوق المحلية وجهاز حماية المستهلك، دون تحميل العملاء أي أعباء تتعلق بقِطع الغيار أو الإصلاحات المطلوبة في إطار إصلاح العيوب التي تكشف عنها الاستدعاءات، موضحًا أن الجهاز ينسِّق مع الشركات العالمية بشأن متابعة أحدث التطورات بشأن السيارات المَعيبة.

وشملت الاستدعاءات أيضًا طرازات تنتمي لشريحة السيارات الفاخرة التابعة لعلامات تجارية أخرى.

شارك الخبر مع أصدقائك