أسواق عربية

75% من شركات النفط الصغيرة العالمية خاسرة

اعتبرت شركة ووتش، المختصة في تحليل المخاطر المالية، أن هناك 126 شركة لاستكشاف وإنتاج النفط مدرجة في البورصة، منها 99 شركة في سوق الاستثمارات البديلة، وما يقارب ثلاثة أرباع هذه الشركات تعتبر خاسرة، ونحو الثلث منها لم يولد أي إيرادات نهائيا.

شارك الخبر مع أصدقائك

العربية.نت :

اعتبرت شركة ووتش، المختصة في تحليل المخاطر المالية، أن هناك 126 شركة لاستكشاف وإنتاج النفط مدرجة في البورصة، منها 99 شركة في سوق الاستثمارات البديلة، وما يقارب ثلاثة أرباع هذه الشركات تعتبر خاسرة، ونحو الثلث منها لم يولد أي إيرادات نهائيا.
 
ووفقا لإيوان ميتشل، رئيس شركة ووتش للتحليلات، نحو 40 شركة للنفط والغاز في سوق الاستثمارات البديلة ستحتاج على الأرجح إلى إعادة تمويل عاجل أو تعاني خطر الإفلاس.
 
وقال: كثر من شركات النفط والغاز الأصغر المسجلة كان قد أنشئ خصيصا للاستفادة من الارتفاع التاريخي والازدهار في أسعار السلع الأساسية.. وعند النظر إلى حرق السيولة لدى الشركات العامة، فإننا نقدر بشكل متحفظ أن هناك 38 شركة من المرجح أن تحرق أموالها في غضون عام، و مع تصاعد الخسائر هناك احتمال أن يكون العدد أكبر.
 
وانخفضت العوائد الإجمالية من قطاع النفط في سوق الاستثمارات البديلة العام الماضي، إلى النصف مقارنة بعام 2013، وكانت قيمة القطاع 7 في المئة فقط من إجمالي السوق بحلول ديسمبر.
 
ويعتقد كثيرون أن القطاع سينكمش مرة أخرى في عام 2015. وكانت شركة سافانا للنفط، – الوافد الجديد الوحيد الذي انضم إلى السوق في النصف الثاني من عام 2014 – تم تعويم هاريكين للطاقة وموسمان للنفط والغاز في النصف الأول من العام.. وحرصا منها على المضي قدما في التنقيب في النيجر، البلد الإفريقي الناطق بالفرنسية، تمكنت “سافانا” من جمع 50 مليون دولار بسعر 56 بنسا للسهم في يوليو.

شارك الخبر مع أصدقائك