اقتصاد وأسواق

7منتجات زراعية تغزو الأسواق العالمية رغم «كورونا» والبصل والليمون والفاصوليا أهمها

التصدير إلى الخارج مستمر عبر الشحن الجوي والبري والبحري مع الدول التي تفتح حدودها، بحسب ماهر أبو جبل، المدير الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا

شارك الخبر مع أصدقائك

تشهد الصادرات الزراعية زيادة كبيرة نظرا لتفشي وباء كورونا في دول منافسة لمصر في المنطقة العربية وشرق آسيا، وبالتالي ترتفع وتيرة التصدير خلال الأونة الأخيرة لدول الخليج العربية علي وجه الخصوص في البصل بأنواعه والبسلة والفاصوليا والبسلة والليمون والبصل والبرتقال والبطاطس .

أكد الدكتور أحمد العطار مدير الإدارة المركزية الحجر الزراعي أن الإدارة تسعي للوصول بالصادرات الزراعية لمستوي العام الماضي،في ظل قيام بعض الدول بإغلاق حدودها في الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أن السودان أوقفت الواردات وأغلقت حدودها مع مصر منذ أسبوعين وذلك علي سبيل المثال فقط .

وأكد العطار أن وزارة الزراعة هي الوحيدة المنوطة بتقدير كميات الصادرات والواردات ،ولا توجد أي جهة أخرى تراقب علي المنتجات أو تحصرها طبقا لتعديلات تنظيمية حدثت العام الماضي بسبب تضارب الارقام .

ولفت العطار إلى أن الصادرات الزراعية منذ بداية العام وحتي الخميس الماضي هي أقل من العام الماضي بنسبة 10% فقط في ظل كارثة كورونا وبالتالي هو أمر جيد، وبلغت صادرات البطاطس285 ألف طن في تلك الفترة والموالح 955 ألف طن حتي الآن .

ومن جانبه، أكد محسن البلتاجي رئيس جمعية تنمية الصادرات البستانية أن صادرات مصر ارتفعت بشكل كبير للخليج في مجال البصل الخزين نتيجة توقف صادرات الهند وباكستان، وأيضا ارتفعت صادرات البرتقال والبطاطس لروسيا كثيرا نتيجة لنفس السبب.

وأوضح البلتاجي أن هناك ارتفاع في صادرات مصر لأصناف الفاصوليا والليمون والبسلة والبصل الطازج والثوم لبعض الدول الأوربية التي حدثت مشكلات للدول التي تستورد منها في السابق .

وقال البلتاجي” نأمل أن ترتفع الصادرات الزراعية كثيرا مقارنة بالعام الماضي”.

وبلغت صادرات العام الماضي من الخضروات والفواكه نحو 5.5مليون طن متنوعة لدول اوربا والخليج وروسيا بزيادة مطردة عن العام السابق له .

ومن جانبه أكد ماهر أبو جبل المدير الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة جيت الزراعية أن مصر حققت أرقاما غير مسبوقة في الصادرات الزراعية منذ أسبوعين وحتى الآن نتيجة استمرار تفشي وباء كورونا في جميع أنحاء العالم.

وأشار إلى أن التصدير إلى الخارج مستمر عبر الشحن الجوي والبري والبحري مع الدول التي تفتح حدودها مشيرا إلى أن مصر ترغب من ذلك تدبير العملة الصعبة في ظل تراجع مصادر السياحة وغيرها .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »