اقتصاد وأسواق

6 متنافسين على حزمة أعمال «السويس البخارية»

المال ـ خاص تقدمت 6 شركات عالمية ومحلية لمناقصة الأعمال الكهربائية لمحطة السويس البخارية التابعة لشركة شرق الدلتا لانتاج الكهرباء هى: شركتان صينيتان و3 شركات ألمانية وإيطالية وإسبانية، وشركة «الكتروثروت» المصرية. قالت مصادر بالشركة القابضة لكهرباء مصر، فى تصريحات لـ«المال»،…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص

تقدمت 6 شركات عالمية ومحلية لمناقصة الأعمال الكهربائية لمحطة السويس البخارية التابعة لشركة شرق الدلتا لانتاج الكهرباء هى: شركتان صينيتان و3 شركات ألمانية وإيطالية وإسبانية، وشركة «الكتروثروت» المصرية.

قالت مصادر بالشركة القابضة لكهرباء مصر، فى تصريحات لـ«المال»، إن شركة شرق الدلتا لانتاج الكهرباء، بدأت تحليل العروض الفنية المقدمة لحزمة الأعمال، على أن يتم الانتهاء منها والبدء فى فض المظاريف المالية أواخر مايو المقبل.

وأضافت المصادر أن العديد من الشركات المتقدمة أبدت تخوفها من دخول الشركات الصينية المناقصة، نظرا لعدم درايتها بشروط المناقصات فى السوق المصرية، بالإضافة الى أنها تقدم عروضا أقل من العروض المالية للشركات.

وأشارت المصادر الى أن الشركات الصينية تدخل المناقصة لأول مرة، لافتا الى أن عملية تحليل المظاريف الفنية والمالية تمر بأربع مراحل هى: العرض على الشركة المالكة للمشروع، بالإضافة الى الشركة الاستشارية والشركة القابضة لكهرباء مصر والبنك الممول للمشروع وهو بنك التنمية الأفريقى، ويقوم البنك بالتأخر فى اعتماد نتائج التحليل ومراجعتها وارسال الموافقات عليها نظرا للظروف الاقتصادية والسياسية الحالية.

وأضافت المصادر أنه لم يتبق سوى نحو 5 حزم لم يتم طرحها حتى الآن من إجمالى 19 حزمة بالمحطة، وأن محطة كهرباء السويس تتكون من غلاية بخارية تستخدم الغاز الطبيعى والمازوت كوقود، إضافة الى المكثف والمولد وملحقاتهما، ومن المخطط أن يتم تشغيل المحطة بنهاية 2015.

وتبلغ التكلفة الإجمالية لمحطة السويس 5.5 مليار جنيه، يشارك فى تمويل المكون الأجنبى منها البنك الأفريقى بنحو 550 مليون دولار والبنك الإسلامى بقيمة 60 مليون دولار، بالإضافة للمكون المحلى، ويساهم فى تمويل المكون المحلى لمشروع الموارد الذاتية لشركة شرق الدلتا لانتاج الكهرباء، وتبلغ قدرتها 650 ميجاوات، وتعد ضمن الخطة الخمسية 2012/2017 وستدعم الشبكة القومية للكهرباء.

شارك الخبر مع أصدقائك