Loading...

6 شركات أمريكية تشكو سرقة صادراتها بالموانئ المصرية

Loading...

6 شركات أمريكية تشكو سرقة صادراتها بالموانئ المصرية
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 29 أبريل 07

المال – خاص:
 
طلبت 6 شركات ملابس أمريكية تعمل في مصر، تصدي وزارة التجارة والصناعة بقوة لعمليات سرقة شحنات التصدير في الموانئ، والتي تؤثر علي سمعة هذه الشركات في الخارج.

 
التقي المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارية والصناعة مع ممثلي الشركات الست التي تبلغ قيمة صادراتها السنوية 600 مليون دولار. وأكد ممثلو الشركات ان ظاهرة سرقة الشحنات تزايدت بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة.
 
واعترف مجدي طلبة رئيس المجلس التصديري للملابس بأن هذه الظاهرة تمثل مشكلة حقيقية أمام جميع الشركات المصدرة. مشيرا الي انه تعرض ثلاث مرات لسرقة نسبة من مكونات شحنات مصدرة الي الخارج، بنسبة تجاوزت في بعض الحالات %20 من حجم الشحنة قبل وصولها الي المستورد، ويترتب علي ذلك فرض غرامات تأخير علي الشركات المصدرة، بالاضافة الي تكاليف شحن كميات اضافية لتعويض الكميات المسروقة، خاصة انه لا توجد مسئولية علي هيئة الميناء والخط الملاحي.

 
ونوه الي ان بوليصة التأمين لا تتضمن شروطا محددة لمسئولية الميناء والخط الملاحي عن الشحنات.

 
وقال انه طلب من المصدرين توخي الحذر، وايفاد ممثلين عن شركاتهم بصحبة الشحنات المتجهة للتصدير، تفاديا لاحتمالات التعرض للسرقة.
 
كانت إحدي الشركات الالمانية المستوردة للملابس المصرية من شركة «مارتكس» للملابس الجاهزة بمصر، قد أكدت انها تلقت شحنة ملابس مصدرة إليها في حالة عجز تصل إلي %75 من اجمالي الشحنة المتفق عليها والمثبتة رسمياً في الأوراق الرسمية.
 
كما كشف مصدر مسئول بوزارة التجارة والصناعة، ان إحدي شركات الملابس الكبيرة قررت وقف أعمالها ونقل نشاطها من مصر إلي بلد آخر بسبب هذه الظاهرة. وأضاف المصدر -الذي رفض ذكر اسمه – ان المجلس التصديري أعد مذكرة تتضمن اسماء أكثر من 10 شركات تعرضت للسرقة، مشيرا إلي ان المصدر لا يصدق احيانا ان الشحنات تعرضت للسرقة، ويتهم الشركة المصدرة بالنصب عليه، مما يتسبب في مشاكل كبيرة بين الطرفين.

جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 29 أبريل 07