استثمار

585 مليون جنيه تكلفة خطة إدارة منظومة المخلفات حتى 2030 بسوهاج

تتضمن إنشاء مصانع لتدوير المخلفات والقضاء على التراكمات العشوائية كشف تقرير صادر عن إدارة شئون البيئة بمحافظة سوهاج، أن الخطة التى وضعتها المحافظة لإدارة المخلفات الصلبة بها تبلغ تكلفتها 585.7 مليون جنيه، تتضمن عناصر البنية التحتية لمنظومة المخلفات الجديدة بالمحافظة…

شارك الخبر مع أصدقائك

تتضمن إنشاء مصانع لتدوير المخلفات والقضاء على التراكمات العشوائية

كشف تقرير صادر عن إدارة شئون البيئة بمحافظة سوهاج، أن الخطة التى وضعتها المحافظة لإدارة المخلفات الصلبة بها تبلغ تكلفتها 585.7 مليون جنيه، تتضمن عناصر البنية التحتية لمنظومة المخلفات الجديدة بالمحافظة وتنفيذ وتطوير محطات وسيطة ثابتة ومتحركة، وإنشاء محطات وسيطة متحركة وإنشاء مدافن صحية ومصانع لتدوير المخلفات، سواء البلدية والصلبة والزراعية.

يشار إلى أن الخطة تأتى ضمن الخطة الاستراتيجية لعام 2030 لتطوير منظومة المخلفات فى مصر.

وأضاف التقرير، الذى حصلت «المال» على نسخة منه، أن المنظومة تستهدف تحقيق عوائد اقتصادية من تدوير المخلفات، وخاصة المخلفات الزراعية واستخدامها كعلف للحيوانات، وإنتاج الكهرباء من المخلفات الصلبة والبلدية.

ويستعرض التقرير أداء إدارة البيئة بالمحافظة منذ بداية العام وحتى يوليو الماضى، فى ملف تحسين مستوى البيئة هناك، ومتابعة تنفيذ المشروعات والتوسعات الاستثمارية مع مراعاة الاشتراطات البيئية، لافتًا إلى أنه تم رفع 20 ألف طن تراكمات من المخلفات من خلال تدخل الوحدات المحلية للقضاء على المقالب التاريخية والعشوائية.

وأضاف التقرير أن المحافظة بها مصنع لتدوير المخلفات معطل منذ عام 2010، بطاقة إنتاجية 10 أطنان فى الساعة، ويحتاج المصنع إلى إحلال وتجديد، منوهًا بأن المحافظة تخطط للتعاقد مع شركة أسمنت أسيوط لاستغلال المخلفات كوقود للمصنع.

وتابع التقرير أنه تم تخصيص 5 مواقع لإنشاء مدافن صحية محكومة بالظهير الصحراوى لمراكز المحافظة، وهى بمراكز “المراغة، أخميم، البلينا، دار السلام”، كما يوجد بها 4 مقالب تعمل لخدمة مراكز “طما، جهينة، والمنشأة وجرجا”.

وأظهر التقرير تحرير 252 محضرًا مخالفًا للبيئة منذ بداية العام، وملاحقة المخالفين بيئيًّا لتنفيذ خطط التوافق والالتزام البيئى، كما تم إعداد 72 دراسة تقييم أثر بيئى لمشروعات الخطة الاستثمارية لعام 2018- 2019، وتم تنفيذ أغلب تلك الدراسات.

كانت وزيرة البيئة ياسمين فؤاد قد قالت، فى تصريحات مؤخرًا، إن هناك استراتيجية لتعظيم الاستفادة من الموارد الموجودة فى المتبقيات الزراعية، وينتج القطاع الزراعى فى مصر ما يزيد على 45 مليون طن سنويًّا من المتبقيات الزراعية والمخلفات، لا يستغل منها إلا 20 مليون طن سنويًّا فى إنتاج الأعلاف والأسمدة، ويتم التخلص من المتبقي بطرق غير سليمة تؤدي إلى تأثيرات بيئية وصحية سلبية.

وتسعى الحكومة لإنهاء منظومة المخلفات الجديدة من خلال التعاون بين وزارات “التخطيط” و”المالية” و”البيئة“ و”التنمية المحلية”، و”الإنتاج الحربى”، والهيئة العربية للتصنيع؛ وذلك بهدف التوسع فى إنشاء محطات تجميع المخلفات، وإعادة تدويرها، وتطوير المدافن الصحية المتواجدة وإنشاء مدافن جديدة.

وتعمل وزارة الإنتاج الحربى على إنشاء وتطوير 63 محطة لتدوير المخلفات بقيمة 1.7 مليار جنيه، خلال الفترة المقبلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »