استثمار

50 مليون جنيه مساهمة «أيادى» فى صندوق الاستثمار السياحى

أعلن إلهامى الزيات، رئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية، أن وزيرى التخطيط أشرف العربى، والسياحة هشام زعزوع، وافقا على مساهمة شركة «أيادى للاستثمار والتنمية» فى تأسيس صندوق استثمار السياحة بمبلغ 50 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت _ دعاء محمود:

أعلن إلهامى الزيات، رئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية، أن وزيرى التخطيط أشرف العربى، والسياحة هشام زعزوع، وافقا على مساهمة شركة «أيادى للاستثمار والتنمية» فى تأسيس صندوق استثمار السياحة بمبلغ 50 مليون جنيه.

وأضاف لـ«جريدة المال»، أن هناك شركتين «رفض الافصاح عن اسميهما» تابعتين لشركة «القاهرة المالية القابضة» المسئولة عن إدارة الصندوق، أعلنتا عن مساهمتهما بنحو مليون جنيه فى رأس المال. 

وتعتزم القاهرة المالية القابضة، إدارة الصندوق لمدة 10 سنوات قابلة للتجديد.

وأوضح رئيس الاتحاد أن هناك نحو 15 مشروعًا سياحيًا تقدمت للحصول على دعم الصندوق، مشيرًا إلى أنه تم اختيار 7 مشروعات منها.

وأشار إلى أن تلك الخطوة تأتى فى إطار ضخ استثمارات محلية وأجنبية فى صندوق الاستثمار السياحى، لانقاذ المشروعات المتعثرة وتنشيط القطاع، لافتًا إلى أنه جارٍ تأسيس الشركة المالكة للصندوق تحت اسم PAPYRUS وتعنى «ورق البردى».

وأكد «الزيات» أنه من المقرر طرح الصندوق للاكتتاب بعد انتهاء إجراءات تأسيس الشركة المالكة له بهدف جلب مساهمين ووصول حجم رأس المال إلى مليار دولار.

ولفت إلى أنه جارٍ حاليًا اتخاذ الإجراءات التأسيسية اللازمة للصندوق والذى يستهدف تجميع استثمارات تقارب الـ250 مليون دولار خلال الاغلاق الأول، تحت إدارة مديرى استثمار معتمدين من الهيئة العامة للرقابة المالية، وذلك استعدادًا لطرح المشروع خلال مؤتمر القمة الاقتصادية فى مارس المقبل. 

جاءت فكرة صندوق الاستثمار بعد عدة اجتماعات مع الاتحاد المصرى للغرف السياحية، ومحافظ البنك المركزى ورئيس اتحاد البنوك، وتم تدشينه منتصف العام الماضى برأسمال مليار دولار لمساندة المشروعات المتعثرة والمتوقفة، ويقوم الصندوق بشراء أسهم فى المشروعات المتعثرة مقيمة بسعر عادل، بما يؤدى إلى خفض المديونيات البنكية، ثم إعادة طرح الأسهم للبيع بسعر السوق السائد.

يذكر أن إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، أعلن عن إطلاق شركة «أيادى» للاستثمار فى المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال ديسمبر الماضى برأسمال 10 مليارات جنيه، وبمساهمة حكومية %20، مقابل %80 للقطاع الخاص، بهدف توفير نصف مليون فرصة عمل.

وجاءت فكرة إنشاء الشركة لمواجهة معدلات البطالة المرتفعة التى وصلت إلى %30 بين الشباب فى الفئة العمرية بين 20 و24 عامًا، بحسب تصريحات أشرف العربى، وزير التخطيط.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »