بورصة وشركات

5 مليارات جنيه ديون «الحديد والصلب» لـ4 شركات حكومية.. و«المحاسبات» ينتقدها

تعاني شركة الحديد والصلب من خللا بهيكلها التمويلي، ووضعف في السيولة النقدية في ظل مديونيات ضخمة عليها

شارك الخبر مع أصدقائك

شركة الغاز صاحبة نصيب الأسد في المديونيات

تعاني شركة الحديد والصلب المصرية من مديونيات مستحقة عليها بقيمة 5 مليارات جنيه، لـ 4 شركات حكومية، وهي شركة الغاز، و شركة الكهرباء، والنصر لصناعة الكوك، وسكك حديد مصر.

ووفقا لأرصدة الشركة في 31 يناير 2019، تتوزع المديونيات بواقع 3.292 مليار جنيه لشركة الغاز، و 312 مليون جنيه لشركة الكوك، و شركة الكهرباء بـ 1.089 مليار جنيه، و سكك حديد مصر بـ 232 مليون جنيه.

وكانت هذه المديونيات محل انتقاد من الجهاز المركزي للمحاسبات في الموازنة التقديرية للشركة عن العام المالي 2019 – 2020، والتي: “لم تستهدف سداد المديونيات المستحقة للشركات المذكورة، والمستحقة لكبار الموردين الرئيسيين، ما قد يؤثر على قدرة الشركة على تدبير احتياجاتها خلال عام الموازنة”، وفقا لملاحظات المركزي للمحاسبات.

كما انتقد الجهاز مستهدف “الحديد والصلب المصرية” لتوفير 270 ألف طن فحم كوك، بمعدل 22.5 ألف طن شهريا، عن طريق شركة النصر لصناعة الكوك والكيماويات الأساسية.

ويرى الجهاز إن هذا مستهدف الحديد والصلب لا يتوافق مع الكميات الفعلية الموردة شهريا العام المالي الحالي بواقع 8 آلاف طن، ما يعني زيادة سنوية نسبتها 39% مقارنة بالعام المالي الحالي، وهو مالا يتماشى مع المعدلات الراهنة.

وانتقد الجهاز المركزي للمحاسبات في تقريره للقوائم المالية عن العام المالي المقبل 2019 – 2020 أيضا المستهدفات التسعيرية للحديد والصلب حيث اعتمدت في تسعير الكهرباء، والغاز، والمياه على أسعار العام المالي السابق دون مراعاة الزيادات المقررة للعام القادم.

ووفقا للجهاز المركزي للمحاسبات، تعاني الحديد والصلب خللا بهيكلها التمويلي، وضعف السيولة النقدية، ولم تفصح الموازنة التقديرية عن ما تم اتخاذه لسداد هذه المديونيات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »