سيـــاســة

4200 جنيه تكلفة فحص طبي إجباري على كل مرشحي “النواب”

المال خاص:

أعلن الدكتور عادل عدوى وزير الصحة والسكان، أن الوزارة تسلمت قرار اللجنة العليا للأنتخابات لتوقيع الكشف الطبى على جميع المرشحين لمجلس الشعب لعام2015 بعد صدور الحكم من القضاء الإدارى بذلك.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال خاص:

أعلن الدكتور عادل عدوى وزير الصحة والسكان، أن الوزارة تسلمت قرار اللجنة العليا للأنتخابات لتوقيع الكشف الطبى على جميع المرشحين لمجلس الشعب لعام2015 بعد صدور الحكم من القضاء الإدارى بذلك.

 وبناء عليه صدر القرار الوزارى بتحديد وتجهيز أماكن الكشف على كل المرشحين بالمستشفيات، وتم تحديد 40مستشفى بكل محافظات مصر لتوقيع الكشف الطبى بشكل غير مركزى، إذ يمكن للمرشح أن يختار أيا منها، وسوف يقوم الموقع الألكترونى آليا بتحديد ميعاد الكشف الطبى، حيث تم تجهيز رابط على الموقع الإلكترونى الذى تم إنشاؤه “www.smcegy.com”  .
 
وأوضح وزير الصحة أن المرشح لعضوية مجلس الشعب، سيقوم بتسجيل بياناته كما هو موضح بالموقع ، وبمجرد التسجيل والحفظ سوف تظهر شاشة جديدة، تتضمن نموذجين الأول طلب توقيع كشف طبى باسم المتقدم، والثانى موعد ومكان الشكف الطبى.
 
وأضاف بأن طالب الترشيح يلتزم بالحضور شخصيا أمام اللجنة المذكورة فى الميعاد المحدد له، على أن يقوم المرشح بسداد رسوم الكشف الطبى والتى تم تحديدها بقيمة 4200 جنيه شاملة التحاليل والفحوصات الاساسية.
 
وأشار إلى أن اللجنة ستقوم بتوجيه طالب الترشح لإجراء مجموعة من التحاليل والفحوصات من بينها أشعة عادية على الصدر، رسم قلب كهربائى، موجات صوتية على النبض، صورة دم كاملة، وظائف كبد، وظائف كلى، وسكر فى الدم ، وتحليل نسبة الدهون، وتحليل فيروس الايدز، وكشف المخدرات والمسكرات، كما تقوم اللجنة بتوقيع الكشف الإكلينيكى على المرشح من خلال ٤ لجان متخصصة أساسية وتتضمن الباطنة العامة والجراحة العامة والطب النفسى والأمراض العصبية، وأمراض العيون بالاضافة إلى أى تخصص ترى اللجنة الاستعانة به.
 
وأكد وزير الصحة أنه سيتم تسليم نتيجة الفحص الإكلينيكى والفحوص الطبية إلى المرشح بعد 48 ساعة عمل من تاريخ اجراء الفحص.

  واضاف أن القرار يشمل أيضا توقيع الكشف الطبى على ذوى الاحتياجات الخاصة من المرشحين لمجلس الشعب المصرى وذلك من خلال المجالس الطبية المتخصصة بوزارة الصحة والسكان بشكل غير مركزى .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »