استثمار

40‮ ‬طن صادرات‮ »‬الدلتا للصلب‮« ‬إلي زامبيا لصالح‮ »‬المقاولون العرب‮«‬

أحمد عاشور ـ أحمد شوقي     أكد محمود الفقي، مدير التصدير بشركة الدلتا للصلب، التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية، أن الشركة قامت خلال الأيام الماضية بتوريد 40 طن من حديد التسليح، بمتوسط 4 آلاف جنيه للطن لصالح شركة المقاولون…

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد عاشور ـ أحمد شوقي

 

 
أكد محمود الفقي، مدير التصدير بشركة الدلتا للصلب، التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية، أن الشركة قامت خلال الأيام الماضية بتوريد 40 طن من حديد التسليح، بمتوسط 4 آلاف جنيه للطن لصالح شركة المقاولون العرب، لاستخدامها في مشروعاتها التي تتولي تنفيذها في زامبيا.

 
وأشار إلي أن الشركة لم تقم بتصدير أي كميات منذ بداية العام المالي الحالي، سوي صفقة واحدة إلي سوريا ولبنان لتوريد 2000 طن من الحديد، تم تصدير %50 منها فقط، فيما تسببت ثورة 25 يناير في تعطيل إجراءات تصدير الكمية المتبقية، موضحاً أن اندلاع الثورة في سوريا حال دون استكمال الإجراءات.

 
وأضاف أن الشركة كانت تستهدف فتح أسواق جديدة لها في الجماهيرية الليبية، من خلال إبرام بعض التعاقدات مع المستوردين، غير أن اندلاع الثورة الشعبية ضد حكم نظام معمر القذافي، حال دون ذلك، متوقعاً أن تؤدي الأحداث الأخيرة لتراجع إجمالي إيرادات الشركة خلال العام المالي الحالي.

 
ولم تتمكن »الدلتا للصلب« من الحصول علي أي عقود تصديرية خلال الشهور الخمسة الأولي من العام المالي الحالي، نتيجة الاضطرابات السياسية بالسوق السودانية، التي تمثل أهم أسواق الشركة، فضلاً عن شدة المنافسة التي تواجهها الشركة من مثيلاتها العالمية في باقي الدول العربية.

 
وحافظت الشركة علي طاقتها الإنتاجية رغم مشاكل النقل التي واجهتها، وعدم إقبال العملاء علي الشراء، نظراً لحظر التجوال في بعض المحافظات وأعمال السلب والنهب التي اندلعت بعد الانفلات الأمني الذي ترتب عليه انسحاب الشرطة من الشوارع.

 

شارك الخبر مع أصدقائك