Loading...

%4 صعودًا لـ مبيعات«جيب»

Loading...

%4 صعودًا لـ مبيعات«جيب»
جريدة المال

المال - خاص

3:35 م, الخميس, 9 يناير 14

إعداد ـ خالد بدر الدين :

قفزت مبيعات سيارات جيب، إحدى العلامات التجارية لشركة «كرايسلر»، ثالث أكبر شركة سيارات أمريكية بحوالى %4 خلال العام الماضى، لتصل إلى أكثر من 731 ألفًا و560 سيارة على مستوى العالم، مقارنة بمبيعاتها خلال 2012، مسجلة أعلى مستوى فى تاريخها.

ذكرت مجلة «أوتوموتيف نيوز»، أن مبيعات جيب ارتفعت إلى أعلى مستوى لها العام الماضى، بفضل موديلات رانجلر، وكامباس، وباتريوت فى السوق الأمريكية، وإن كان موديل جراند شيروكى قد حقق أعلى المبيعات على المستوى العالمى، بواقع 255 ألف سيارة، يليه موديل رانجلر بمبيعات عالمية قدرها 210 آلاف و715 سيارة.

وتعد جيب هى العلامة التجارية العالمية الوحيدة لشركة كرايسلر، ومن المتوقع أن تحقق أعلى حصة فى مبيعات سيارات الشركة على مستوى العالم لتتجاوز 800 ألف وحدة بنهاية العام الحالى.

وكانت سيارات «SUV » متوسطة الحجم الجديدة قد وصلت إلى معارض السيارات الأمريكية فى آخر أكتوبر الماضى بعد أن قام المهندسون فى وحدة جيب بتعديل جهاز السرعات الأوتوماتيكى الذى يضم 9 سرعات، بينما أنتجت جيب أكثر من 25 ألف سيارة شيروكى لتتفوق على مبيعات رانجلر فى الشهر الماضى.

ويقول مايك مانلى، الرئيس التنفيذى لوحدة جيب، إن المبيعات القياسية التى سجلتها خلال العام الماضى، تستبعد سيارات «SUV » التى انخفضت مبيعاتها منها طوال 3 فصول العام الماضى، بسبب الشركات العالمية المنافسة لها.

وبلغت حصة السوق الأمريكية من إجمالى مبيعات جيب العالمية العام الماضى حوالى %3 فقط، بينما كانت حصة الأسد فى منطقة آسيا الباسيفيك التى استحوذت على %26 من هذا الإجمالى وإن كانت الصين وحدها قد استولت على حصة %29. 

جريدة المال

المال - خاص

3:35 م, الخميس, 9 يناير 14