استثمار

33 مليون يورو دعماً لبرنامج التنمية الريفية في 3 محافظات

منحة من الاتحاد الأوروبي و«الإنمائي الإيطالي»

شارك الخبر مع أصدقائك

يستهدف برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية ضخ تمويلات تصل إلى 22 مليون يورو، بالإضافة إلى تمويل بقيمة 11 مليون يورو من برنامج التعاون الإنمائي الإيطالي بهدف رفع المستوى الاقتصادي للسكان بالقرى بحسب تصريحات ممثل وفد الاتحاد بمصر، رافايل ديموليير.

وصرح ديموليير بمناسبة بدء البرنامج بالفيوم، والعمل على وضع قائمة بالمنتجات التى تتميز بها المحافظة، بأن التمويل يشمل ثلاث محافظات، هي مرسى مطروح والفيوم والمنيا.

وأشار اللواء عصام سعد، محافظ الفيوم، إلى وجود 460 ألف فدان زراعي، تمثل أكبر القطاعات المنتجة، ويجرى العمل مع الشركاء من المؤسسات الدولية والمصرية، لتطوير الزراعة.

وأضاف أن هناك اهتمام من القيادة السياسية لتطوير بحيرة قارون واستغلالها اقتصاديا فى إنتاج الأملاح والمزارع السمكية والنشاط السياحي.

 يعد برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية أحد التدخلات للتنمية الريفية المتكاملة، في إطار برنامج الجوار الأوروبي للزراعة والتنمية الريفية في مصر.

ويهدف لتعزيز قدرات الجمعيات الريفية، سواء كانت جمعيات مزارعين أو غيرها، من حيث أساليب الإدارة المستدامة للموارد المحلية، واستكشاف حلول مبتكرة لتوليد الدخل.

وأوضح  ممثل الاتحاد الأوروبي أنه تم ضخ 2.2 مليون يورو لإنشاء وإعادة تأهيل الموارد الطبيعية من الأراضي ومضخات المياه بطريقة مستدامة، واستغلال مياه الأمطار لزيادة رقعة الأراضي الزراعية.

ولفت إلى أن المشروع يحقق الاستفادة لحوالي 2000 أسرة بالمحافظة.

وأكد أن ورشة العمل تستهدف 3 محاور، هي: زيادة الوعي بمفهوم المؤشرات الجغرافية وأهميته، وتحديد قائمة بمنتجات المؤشرات الجغرافية المحتملة، وتزويد الأطراف المعنية بالعناصر الأساسية لتعزيز المؤشرات الجغرافية في مصر.

واستعرض أبرز إنجازات البرنامج في مصر، ومنها: تنظيم ورشة عمل حول الممارسات الزراعية الجيدة المتعلقة بالمؤشرات الجغرافية، وتم خلالها تحديد 100 مشارك بمنتجات محلية، يتعين حمايتها تحت مظلة المؤشر الجغرافي بقطاعات الزراعة والثروة الحيوانية، ومصايد الأسماك والحرف اليدوية.

 وتابع: تم تسجيل العنب والتين وزيت الزيتون وغنم البرقي، كمنتجات تتميز بها محافظة مرسى مطروح.

وأشار إلى أنه جرى تقييم الإطار القانوني والمؤسسي، وإعداد استراتيجية داخلية للبرنامج.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »