Loading...

300 مليون دولار من البنك الدولي لمشروع التمويل العقاري‬

300 مليون دولار من البنك الدولي لمشروع التمويل العقاري‬
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأربعاء, 7 أكتوبر 09


محمود محيى الدين

المال – خاص :

تستعد وزارة الاستثمار بالتعاون مع وزارتي المالية والإسكان، لتفعيل المشروع القومي للتمويل العقاري، الذي يستهدف تقديم تمويل لنحو 80 ألف وحدة سكنية خلال 3 سنوات. واتفقت وزارة الاستثمار بالفعل مع البنك الدولي للحصول علي 300 مليون دولار لدعم المشروع، وفقاً للخطة التي تم اعتمادها نهاية سبتمبر الماضي من مجلس المديرين التنفيذيين بالبنك الدولي .

كان الدكتور محمود محيي الدين، وزير الاستثمار، قد كشف في حوار مع »المال« تم نشره كاملا في ملحق صدر باللغة الانجليزية علي هامش مؤتمر »اليورومني« قبل أيام، عن بعض تفاصيل المشروع الجديد، ومن بينها سعي الوزارة إلي تفعيل المشروع بداية من مارس 2010، والتخطيط لجذب تمويل من البنك الدولي، علي أن يتم توجيه هذا التمويل إلي صندوق ضمان ودعم التمويل العقاري بصفته الأداة الرئيسية لتنفيذه .

في نفس السياق، استعرض الدكتور محمود محيي الدين في اجتماع مع شمشاد أختار، نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تفاصيل المشروع الذي يستهدف بصورة رئيسية الشباب ومنخفضي الدخل.. قالت وزارة الاستثمار في بيان لها أمس حول هذا الاجتماع، إنه ستتم اتاحة مبلغ 300 مليون دولار من جانب البنك الدولي »1650 مليون جنيه مصري« تستخدم من خلال صندوق دعم وضمان التمويل العقاري للمساهمة في اتاحة 80 ألف وحدة سكنية جديدة علي مدار 3 سنوات لإسكان الشباب ومنخفضي الدخل، وذلك في اطار المشروع الذي تنفذه الوزارة بالتعاون مع وزارة المالية ووزارة الإسكان، وسيعطي المشروع أولوية لمشتري الوحدات السكنية للمرة الأولي، بحيث تستفيد من هذا البرنامج الفئات ذات الدخل الشهري الأكثر انخفاضاً .

من جانبه، قال وزير الاستثمار إن هذا المشروع يستهدف توفير دعم أكبر لمشتري الوحدات ذات المساحات الصغري وذوي الدخول الدنيا، مؤكداً أهمية دعم البنك الدولي لمشروعات الإسكان منخفض التكلفة وإسكان محدودي الدخل، وكذلك أهمية التعاون مع البنك لمساندة مشروعات البنية الأساسية واتاحة التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وسبل تطوير الخدمات الاجتماعية لمساندة الفقراء ومحدودي الدخل .

من جهة أخري، شهد الاجتماع مناقشة تفعيل دور البنك الدولي والمؤسسات التابعة له في مساندة مشروعات البنية الأساسية، وكذلك تمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة، ومساندة الاقتصادات النامية في التعامل مع تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية، وكذلك التعاون لمواجهة تحديات الأمن الغذائي العالمي .

وطالب وزير الاستثمار بضرورة تعزيز دور البنك في المشروعات المرتبطة بنقل المعرفة والتكنولوجيا والتطوير المؤسسي وخدمات التعليم، مؤكداً أن المرحلة الحالية تتطلب بذل جميع الجهود لتعزيز القدرات والتنمية البشرية وتطوير المهارات .

جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأربعاء, 7 أكتوبر 09