Loading...

300‮ ‬رؤية مختلفة لفصل الحب والجمال

Loading...

300‮ ‬رؤية مختلفة لفصل الحب والجمال
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الثلاثاء, 4 مايو 10

كتبت – مي سامي:
 
أكثر من 300 فنان شارك كل منهم بلوحة واحدة.. كتعبير عن موضوع واحد في معرض »صالون الربيع« في ساقية عبدالمنعم الصاوي.. المعرض هو الدورة الخامسة لصالون الربيع وشهد مشاركة واسعة من الفنانين المصريين والعرب والاجانب المقيمين في مصر.

 

احتوي الصالون علي أعمال التصوير، والجرافيك، والرسم، والموزاييك، والفوتو، والطباعة، والنحت، والحلي وكلها تدور حول الربيع.
 
أوضح طارق زايد، منظم صالون الربيع المسئول عن الفن التشكيلي بساقية الصاوي، ان هذا العام تم اختيار الفنان الانجليزي الاصل عبدالله باتلر كضيف شرف ليتم تكريمه في الصالون ويتميز هذا الفنان بطابع خاص يجمع بين الكلاسيكية والتشخيص وتميل احيانا للتعبيرية والسيريالية، ويتميز بالألوان الصريحة، كما شارك هذا العام ايضا عدد كبير من الفنانين التشكيليين كالفنانة ليلي هندي التي تهتم كثيرا بالتفاصيل، والفنان بليرتا فيلي الذي يهتم بالطبيعة، وتميزت هذه الدورة ايضا بزيادة مشاركة الفنانين الاجانب والعرب المقيمين بمصر اعترافا باعمالهم المتميزة، فهذا هو شرط المعارض الجماعية التي تهتم بجودة الاعمال المشاركة.
 
وعن شروط المشاركة بالصالون قال زايد: لابد ان تكون الالوان متفائلة ومعبرة عن عنوان المعرض وهو »الربيع«، وهذا ما التزم به معظم المتقدمين، والشرط الثاني هو الالتزام بمقاسات اللوحة وألا تزيد مساحتها علي متر في متر وعن الكيفية التي تمت بها مشاركة الفنانين بالصالون أوضح زايد ان الفنانين شاركوا من خلال طريقتين، الاولي هي الاتصال ببعضهم لدعوتهم للمشاركة، والطريقة الثانية هي اتصال الفنانين به لطلب المشاركة بعد معرفتهم بالصالون عن طريق الانترنت أو البرنامج الشهري للساقية. مشيرا الي ان المعرض هذا العام يتميز بالتنوع في أعمار وخبرات المشاركين بين فنانين كبار، ومتوسطي العمر، والشباب، حيث تعرض اعمال الجميع بجوار بعضها البعض في تناغم.
 
ويقول الدكتور محمد السيد المدني، الاستاذ بجامعة الازهر وأحد المشاركين بالمعرض، انه شارك بالدورات الخمس لصالون الربيع لانه دائما ما يقيم معارضه بقاعات ساقية عبدالمنعم الصاوي، حيث أقام بها ما يقرب من اربعة معارض فردية، وشارك بها في ستة معارض جماعية لذا فقد قامت الساقية – بدعوته للمشاركة بصالون الربيع واعرب »المدني« عن سعادته بالمشاركة بهذا الصالون لانه يضم عددا كبيرا من فناني العالم وليس المصريين فقط، فعدد المشاركين به يزيد علي 300 فنان، ولكن – ولأن مساحة صالون الربيع صغيرة للغاية – فإن كل فنان يشارك بعمل واحد فقط يعبر من خلاله عن نفسه ورؤيته الفنية.
 
واضاف »المدني« ان الجديد هذا العام هو عدم تحرج الفنانين الكبار من المشاركة مع الفنانين الصغار، أي أنه تمت اذابة الفوارق العمرية بينهم عن طريق وضع جميع الاعمال بجوار بعضها البعض.
 
أما الفنانة سوزي شكري، فقد أشارت الي انها تشارك بصالون الربيع بساقية الصاوي منذ بداية اقامته، موضحة ان هذا الصالون من المعارض الجماعية التي تقام تحت عنوان محدد، وهو ما يعني التزام الفنانين المشاركين بهذه الفكرة أو »التيمة« الموحدة وهذا لا يعني ان يقوم جميع المشتركين برسم الورود والزهور فقط ولكن ان يعبر كل منهم عن رؤيته عن الربيع وفق منظوره وفلسفته هو فقد يراه فنان »ربيع العمر«، وقد يراه آخر موسما للحب، فالربيع الذي نعنيه هنا ليس مجرد فصل من فصول السنة بل هو رؤية وفلسفة يعبر عنها الفنان بمساحات الالوان والظلال. أما عن معايير اختيار الاعمال المشاركة بالصالون فهي ان يتميز بالمستوي الفني الجيد، وان يحتوي العمل علي الألوان الحارة – كالاحمر والبرتقالي علي سبيل المثال – وأن يكون موضوع العمل الفني ذا علاقة بالربيع.
 
واضافت »شكري« ان هذا الصالون كان يحظي في الماضي باهتمام وزارة الثقافة ولكنها بعد ذلك قصرت اهتمامها علي بينالي القاهرة وبينالي الاسكندرية وتركت صالون الربيع للقاعات الخاصة.
 
ويؤكد الفنان محمد جابي، ان هذه اول مشاركة له في صالون الربيع موضحا ان الفكرة جاءته اثناء اقامة معرضه الخاص بالساقية أول أبريل الماضي، واختار طارق زايد المسئول عن الفن التشكيلي بالساقية احدي اللوحات وتحمل عنوان »في العمق« للمشاركة في صالون الربيع، وكانت هذه اللوحة تجربة جديدة حيث استخدم فيها اللون الاصفر رغم استخدامه الدائم للابيض والاسود، موضحا ان التعبير عن مفهوم الربيع قد يكون من خلال الألوان التي تعبر عن الحالة الشعورية والنفسية للفنان، مؤكدا ان اختيار الاعمال تم بناء علي جودتها الفنية ومدي تعبيرها عن عنوان المعرض.

جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الثلاثاء, 4 مايو 10