اقتصاد وأسواق

3‮ ‬عروض من فرنسا وكندا وأمريكا لتوريد القمح لمصر

كتب - المرسي عزت  ومحمد ريحان:   l    رشيد محمد رشيد تلقت هيئة السلع التموينية عروضا لتوريد أقماح من فرنسا، وكندا، والولايات المتحدة الأمريكية، لتعويض  النقص الناجم عن قرار روسيا بفرض حظر علي تصدير الحبوب ومنها القمح.   أكدت…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب – المرسي عزت
 ومحمد ريحان:
 

l

 
 رشيد محمد رشيد

تلقت هيئة السلع التموينية عروضا لتوريد أقماح من فرنسا، وكندا، والولايات المتحدة الأمريكية، لتعويض  النقص الناجم عن قرار روسيا بفرض حظر علي تصدير الحبوب ومنها القمح.
 

أكدت مصادر مطلعة لـ»المال«، أن الدول الثلاث قدمت عروضا لا تزيد أسعار الطن فيها بأكثر من 3 دولارات عن آخر سعر شراء من الروسي والتي بلغت 270 دولارًا.

 
ومن المنتظر أن يعقد المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، اجتماعا اليوم مع كل من رئيس هيئة السلع التموينية، ومستشار الوزير للتجارة الخارجية، ورئيس قطاع الاتفاقات الدولية، ومستشار الوزير للشئون القانونية، يبحث خلاله الموقف القانوني من التعاقدات المبرمة مع الجانب الروسي لتوريد القمح، والتي تم توقيعها قبل قرار حظر تصدير القمح الروسي، كما يبحث الاجتماع المخزون الاستراتيجي، والتوريد المحلي، وخطط وقواعد شراء القمح في المستقبل.
 

وتعتزم غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات عقد اجتماع عاجل مع المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة والدكتور علي المصيلحي وزير التضامن الاجتماعي لبحث تأثير ازمة القمح علي السوق المحلية.
 
وقال هشام أبو الدهب، رئيس شعبة المطاحن بغرفة الحبوب، في تصريحات خاصة لـ»المال«، إن إعلان روسيا حظر تصدير القمح سيضع مصر في مأزق خلال المرحلة الراهنة، خاصةأاننا في نهاية الموسم، بالإضافة الي أن مصر تستورد %50 من احتياجاتها من الاقماح من السوق الروسية.
 

وحذر أبو الدهب من أزمة ستواجه شركات المطاحن لتنفيذ التزاماتها مع وزارة التضامن بتوريد 75 ألف طن دقيق للوزارة.
 

شارك الخبر مع أصدقائك