211 ألف دولار تكلفة أولى مراحل بطاقة الدفع الوطنية

سيد بدر   خصص البنك المركزى المصرى، ما يقرب من 211 ألف دولار، لشركة بنوك مصر للتقدم التكنولوجى لإنشاء نظام بطاقات الدفع المصرفية ذات العلامة التجارية المحلية. تأسست شركة بنوك مصر، للتقدم التكنولوجى عام 1995، بمساهمة من البنك المركزى، ووزارة المالية، ومجموعة من البنوك التجارية، بهدف توفير البني

211 ألف دولار تكلفة أولى مراحل بطاقة الدفع الوطنية
جريدة المال

المال - خاص

12:21 م, الأثنين, 4 يونيو 18

سيد بدر
 
خصص البنك المركزى المصرى، ما يقرب من 211 ألف دولار، لشركة بنوك مصر للتقدم التكنولوجى لإنشاء نظام بطاقات الدفع المصرفية ذات العلامة التجارية المحلية.

تأسست شركة بنوك مصر، للتقدم التكنولوجى عام 1995، بمساهمة من البنك المركزى، ووزارة المالية، ومجموعة من البنوك التجارية، بهدف توفير البنية الأساسية لنظم المدفوعات الإلكترونية فى مصر .

تشرف الشركة على إدارة شبكة بطاقات الخصم والصارفات الآلية 123، وغرفة المقاصة الآلية للمدفوعات EG-ACH، وشبكة المدفوعات عبر الهاتف المحمول.

قال المركزى فى تقريره السنوى عن العام المالى الماضى، إن المبلغ ينقسم إلى 135.2 ألف دولار بجانب 1.252 مليون جنيه، للانتهاء من المرحلة الأولى للمشروع.

كان أيمن حسين، وكيل محافظ البنك المركزى، صرح لـ«المال» خلال مؤتمر اتحاد المصارف العربية نهاية أبريل الماضى، أن التشغيل التجريبى للبطاقة الوطنية على عمليات السحب من الصراف الآلى فقط، ويطبقها بنك التعمير والإسكان.

أوضح أنه من المقرر الانتهاء من البطاقة لتصبح متاحة للصرف والدفع قبل نهاية ديسمبر المقبل، وأن البطاقة الجديدة تستهدف موظفى الحكومة والمعاشات، وتحقيق المنافسة العادلة مع بطاقات شركتى فيزا، وماستر كارد، أكبر مشغلين للبطاقات على مستوى العالم .

تابع: «البنك المركزى لاحظ أن بعض المجالات لا تستطيع تحمل الخصم الذى يتحمله التاجر، مع البطاقات الحالية، مثل قطاع السلع المعمرة، والمشغولات الذهبية، وعليه؛ فإن البطاقة الجديدة تساهم فى زيادة المدفوعات الإلكترونية، ونشر الشمول المالى فى ظل انخفاض تكلفتها».

ونوه إلى أن البنك المركزى وشركة بنوك مصر سيعقدان اجتماعات مع الحكومة عقب بدء تشغيل البطاقة لمعرفة كيفية تعميم البطاقة الجديدة على موظفى الحكومة.

جريدة المال

المال - خاص

12:21 م, الأثنين, 4 يونيو 18