اقتصاد وأسواق

20 شركة تدشن رابطة لاستصلاح 80 ألف فدان بالصحراء الغربية

دشنت 20 شركة لاستصلاح الأراضي، رابطة سميت بالاتحاد الوطنى التنموى لمستثمرى الصحراء الغربية "المغرة"، وهي منطقة بالصحراء الغربية على بعد 40 كيلومتر جنوب مدينة العلمين، واحدى مناطق مشروع استصلاح المليون فدان، بهدف استصلاح 80 ألف فدان بتلك المنطقة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الصاوي احمد:

دشنت 20 شركة لاستصلاح الأراضي، رابطة سميت بالاتحاد الوطنى التنموى لمستثمرى الصحراء الغربية “المغرة”، وهي منطقة بالصحراء الغربية على بعد 40 كيلومتر جنوب مدينة العلمين، واحدى مناطق مشروع استصلاح المليون فدان، بهدف استصلاح 80 ألف فدان بتلك المنطقة.
 
وقال المتحدث باسم رابطة الاتحاد الوطني لمستثمري المغرة، الشيخ صلاح سويد، إن كافة الشركات أعضاء الرابطة هي “شركات مصرية”، بدأت أعمال الاستصلاح منذ عام 2006 وانتهت من استصلاح 10 آلاف فدان من إجمالي الأراضي بالجهود الذاتية لهذه الشركات.
 
وأضاف سويد أن الشركات بدأت أعمالها قبل الإعلان عن مشروع الرئيس السيسي لاستصلاح المليون فدان، لافتا إلي أن الشركات ملتزمة بخطة الدولة للاستصلاح وتعمل بإسلوب علمي وبحث إرشادات الباحثين والعلماء بمركز بحوث الصحراء، وباستخدام أحدث التقنيات العلمية باستخدام محطات الري العاملة بالطاقة الشمسية.
 
وتابع: المحاصيل المزروعة بتلك المنطقة هي الرمان والزيتون والجوجوبا، وهي المحاصيل التي أوصت بها مراكز البحوث التابعة لوزارة الزراعة.
 
وأوضح المتحدث باسم الرابطة أن الشركات تقدمت بطلبات لتقنين وضع اليد بتواريخ مختلفة منذ 2006 لهيئة التعمير والتنمية الزراعية، وتعمل في منطقة تبعد 80 كيلو متر عن الساحل الشمالي، مشيرا إلي أن وزير الزراعة السابق ومسئولين من وزارة الري قد زاروا الأراضي التي تم استصلاحها، للتأكد من جدية الشركات في عملية استصلاح الأراضي.
 
وطالب سويد المسئولين بالالتزام بمواد الدستور وخاصة المادة 236 والتى تعطى الأولوية فى مراحل التنمية القادمة للمناطق الحدودية والمحرومة والتى تم تهميشها في السابق.
 
وتقع منطقة “المُغرة” على مساحة 150 ألف فدان، بالقرب من منخفض القطارة جنوب مدينة الحمام بـ40 كيلو مترًا، ويعتبر مصدر المياه الجوفية لها تكون من 60 إلى 100 متر، كما أن جودة المياه بالمنطقة ضعيفة، ونسبة الملوحة بها 200 جزء في المليون، لذلك يزرع بها المحاصيل التي تتحمل الملوحة مثل نخيل البلح والزيتون وتين التجفيف. 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »