سيــارات

2.93 مليار يورو غرامات على شركات الشاحنات الأوروبية

2.93 مليار يورو غرامات على شركات الشاحنات الأوروبية

شارك الخبر مع أصدقائك

المبلغ يمثل أكبر عقوبة احتكار

 خالد بدر الدين:

وافقت شركات ديملر مرسيدس الألمانية وDAF باكار الفرنسية وبعض الشركات الأوروبية الكبرى المتخصصة فى إنتاج الشاحنات الثقيلة على دفع غرامات بقيمة إجمالية 2.93 مليار يورو (3.23 مليار دولار) للمفوضية الأوروبية التى اتهمتها بممارسة الاحتكار، وتثبيت الأسعار لأكثر من 14 سنة.

وذكرت وكالة بلومبرج إن هذه الشركات ستدفع أكبر غرامة فى تاريخ عقوبات الاحتكار فى أوروبا بقيادة شركة ديملر مرسيدس التى ستدفع أكثر من 1.01 مليار يورو، وبعدها شركة DAF باكار بحوالى 752,7 مليون يورو كجزء من تسوية مع المفوضية الأوروبية التى ستمنح الشركات تخفيضا %10 على الغرامات إذا وافقت عليها بدون اللجوء إلى المحاكم.

وتواجه أيضا شركة فولفو السويدية ورينو الفرنسية للشاحنات غرامات تصل إلى 670.4 مليون يورو؛ بسبب تثبيت الأسعار منذ عام 2002، وكذلك شركة آيفكو التابعة لشركة CNH اندستريال ستدفع غرامة أكثر من 494.6 مليون يورو. وتقول مارجريت فيستاجر مفتشة قسم التنافس بالمفوضية الأوروبية إن هذه الغرامات قد ترتفع أكثر من ذلك إذا تم توقيع عقوبات على شركات أخرى مثل سكانيا السويدية المملوكة الآن لمجموعة فولكس فاجن الألمانية ولكنها مازالت تحاول نفى تهمة الاحتكار وتفنيد تحريات المفوضية الأوروبية، بينما كانت شركة MAN للشاحنات والمملوكة أيضا لفولكس فاجن أول من قدمت أدلة على ارتكاب هذه الشركات للاحتكار، مما جعل المفوضية تعفيها من دفع الغرامة والتى تقدر بحوالى 1.2 مليار يورو.

وقد قفزت هذه الغرامات إلى مستويات قياسية؛ لأن هذه الشركات تهيمن على سوق ضخمة واستمرت تمارس الاحتكار لفترة زمنية طويلة امتدت من عام 2002 وحتى هذا العام، وعلى تسعة موديلات من كل عشرة موديلات من الشاحنات الثقيلة باعتها الشركات فى أوروبا طوال هذه الفترة، كما أكدت مارجريت فيستاجر لوسائل الإعلام مؤخرا فى بروكسيل.

وتأتى هذه الغرامات الباهظة فى وقت تعانى فيه الشركات من ضغوط سعرية عنيفة فى أوروبا، ومن انكماش الطلب فى أسواق أمريكا الشمالية والبرازيل وروسيا لدرجة أن ديملر مرسيدس أكبر منتجة للشاحنات التجارية فى العالم خفضت توقعاتها لأرباحها هذا العام، بينما بدأت شركة فولفو فى خفض الإنتاج فى أمريكا الشمالية والبرازيل، وتتعهد بمزيد من التخفيض فى أسواق أخرى خلال الفترة المقبلة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »