اقتصاد وأسواق

2.5 مليون دولار خسائر مصنع “الدرفلة” بسبب توقف العمل

 أونا:   اكد المهندس رشاد خليل رئيس قطاعات التشكيل بمجمع الالومنيوم بنجع حمادى ان هيئة البترول قامت بقطع وصول الكيروسين منذ 4 ايام بدون سابق انذار رغم ان العقد سارى المفعول ويجدد تلقائيا منذ عام 2000 بمصنع الدرفلة مما تسبب…

شارك الخبر مع أصدقائك

 أونا:
 
اكد المهندس رشاد خليل رئيس قطاعات التشكيل بمجمع الالومنيوم بنجع حمادى ان هيئة البترول قامت بقطع وصول الكيروسين منذ 4 ايام بدون سابق انذار رغم ان العقد سارى المفعول ويجدد تلقائيا منذ عام 2000 بمصنع الدرفلة مما تسبب فى خسائر 2.5 مليون دولار، مشيرا الى ان الشركة منذ شهر يوليو الماضى خفضت كميات الكيروسين بنسبة 40 % مما تسبب فى خسائر فعلية 8 ملايين و 500 الف دولار بالاضافة للخسائر المتوقعة من دفع الشروط الجزائية للعملاء المتعاقدين مع المصنع فى حالة تاخير توريد المنتج لهم.
 
 
 رشاد خليل

واشار خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد بالشركة مساء اليوم ان شركة البترول تطالب المصنع باستخدام الغاز الطبيعى بدلا من السولار والكيروسين وهو ما لا يمكن ان يتم بين يوم وليلة ولكن المصنع بدا بالفعل فى تنفيذ خطة للعمل بالغاز الطبيعى تنتهى المرحلة الاولى فى شهر يونيو القادم بتكلفة 7 ملايين و 600 الف جنيه والثانية تنتهى فى سبتمبر 2013 بتكلفة 26 مليون جنيه والثالثة تنتهى فى سبتمبر 2104 بتكلفة 29 مليون جنيه وخلال هذه الفترة لا يمكن الاستغناء عن السولار والكيروسين .
 
ومن جانبه اكد المهندس ياسر طاهر رئيس نقابة العاملين بالالومنيوم ان العمال يحصلون على حوافزهم ومكافاتهم وارباحهم حسب الانتاج وهو ما يعنى توقفها فى مصنع الدرفلة بسبب توقف العمل لليوم الخامس على التوالى و لن يقف العمال مكتوفى الايدى امام العبث بارزاقهم ولذلك فقد تقرر امهال الحكومة حتى يوم الاحد القادم لانهاء المشكلة وبعدها ستصبح كل الخيارات مطروحة امامهم بما فيها قطع الطرق والسكك الحديدية من اجل تشغيل المصنع.

شارك الخبر مع أصدقائك