Loading...

115 مليار دولار خسائر شركات التأمين العالمية من الكوارث الطبيعية خلال 2022 (جراف)

Loading...

حسب شركة سويس ري العالمية لإعادة التأمين

115 مليار دولار خسائر شركات التأمين العالمية من الكوارث الطبيعية خلال 2022 (جراف)
إبراهيم الهادي عيسى

إبراهيم الهادي عيسى

1:24 م, الأثنين, 23 يناير 23

تسببت الكوارث الطبيعية في خسائر مؤمنة بقيمة 115 مليار دولار، في عام 2022، وهي أعلى بكثير من متوسط ​​10 سنوات ماضية، حيث بلغ 81 مليار دولار، حسب شركة سويس ري لإعادة التأمين.

وسويس ري Swiss Re شركة عالمية في مجال إعادة التأمين، تملك معهدًا متخصصًا وفريقًا من الباحثين في دراسة سوق التأمين العالمية، لاستمداد المعلومات عن القطاع والاستفادة منها في النهوض بمتطلبات الجمهور من الخدمات والمنتجات.

وتسبب إعصار إيان -كأكبر حدث منفرد في الكوارث الطبيعية حديثًا- في خسائر تقدر بحوالي 50 – 65 مليار دولار، وتسببت الأخطار الثانوية مثل الفيضانات وعواصف البرد في خسائر مؤمنة تزيد عن 50 مليار دولار، مما يؤكد مرة أخرى مساهمتها الكبيرة في الإجمالي العالمي.

وإعصار إيان أحد الكوارث الطبيعية الأكثر كلفة في 2022 حيث ضرب إعصار من الفئة الرابعة اليابسة في غرب فلوريدا في أواخر سبتمبر مع رياح شديدة وأمطار غزيرة وعواصف.

وقد أدى إعصار إيان والظواهر الجوية المتطرفة والخسائر المترتبة على الكوارث الطبيعية مثل العواصف الشتوية في أوروبا والفيضانات في أستراليا وجنوب إفريقيا وكذلك عواصف البرد في فرنسا والولايات المتحدة، إلى خسائر تقدر بنحو 115 مليار دولار.

وفقًا لمعهد Swiss Re فإن 2022 هو العام الثاني على التوالي الذي يزيد فيه إجمالي الخسائر المؤمن عليها المقدرة فضلًا على الكوارث الطبيعية عن 100 مليار دولار، واستمرارًا للاتجاه المتمثل في زيادة متوسطها السنوي بنسبة 5-7% خلال العقد الماضي.

وقد غطت صناعة إعادة التأمين ما يقرب من 45% من الخسائر الاقتصادية في 2022، مما يشير إلى وجود فجوة حماية كبيرة في جميع أنحاء العالم.

ويقدر معهد Swiss Re أن «إيان» ثاني أغلى خسارة مؤمنة على الإطلاق بعد إعصار كاترينا في 2005، مما يسلط الضوء على التهديد المحتمل لإعصار واحد يضرب خطًا ساحليًا مكتظًا بالسكان، علاوة على سلسلة العواصف الشتوية الأوروبية التي تسببت في خسائر مقدرة بأكثر من 3.7 مليار دولار، بجانب العديد من عواصف البَرَد والعواصف الرعدية الصغيرة والمتوسطة الحجم في الولايات المتحدة، كما شهدت فرنسا أشد سلسلة من عواصف البَرَد التي لوحظت على الإطلاق، حيث بلغت خسائر السوق المؤمن عليها 5 مليارات يورو.

والجراف التالي يوضح نسب الخسائر التأمينية والاقتصادية 2022 مقارنة بـ2021: