سيـــاســة

11 ديســمـبر.. الحگــم في دعوي بطلان الانتخابات

المال - خاص   قررت محكمة القضاء الإداري »الدائرة الثانية«، حجز الدعوي القضائية المقامة من المحامي نبيل غبريال، ببطلان انتخابات المرحلة الأولي لمجلس الشعب علي مستوي الجمهورية، بسبب احتواء كشوف المرشحين علي خانة الديانة، للحكم بجلسة الأحد المقبل 11 ديسمبر.…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص
 
قررت محكمة القضاء الإداري »الدائرة الثانية«، حجز الدعوي القضائية المقامة من المحامي نبيل غبريال، ببطلان انتخابات المرحلة الأولي لمجلس الشعب علي مستوي الجمهورية، بسبب احتواء كشوف المرشحين علي خانة الديانة، للحكم بجلسة الأحد المقبل 11 ديسمبر.

وكان غبريال، قد اختصم في دعواه التي حملت رقم 9115 لسنة 66 ق، المجلس العسكري ووزير الداخلية، موضحًا أن التمييز علي أساس ديني يعاقب عليه القانون ويخالف الإعلان الدستوري، وأنه لما كانت كشوف المرشحين تضمن خانة الديانة، فقد شابت الانتخابات مخالفة لمواد الدستور، ولابد من وقفها لتعديل تلك الكشوف وإلغاء خانة الديانة، ثم إعادة فتح باب الترشيح مرة أخري.
 
واستند غبريال في دعواه إلي حكم القضاء الإداري الصادر من المنصورة بإلزام اللجنة العليا للانتخابات بحذف خانة الديانة من المرشحين، وأشار إلي أنه بالرغم من صدور ذلك الحكم، فإن كشوف المرشحين بعدد من الدوائر تضمنت خانة الديانة.
 
وكانت الدائرة الأولي بمحكمة القضاء الإداري قد أحالت الدعوي للدائرة الثانية بناء علي طلب صاحب الدعوي.

شارك الخبر مع أصدقائك