اقتصاد وأسواق

100 مليون جنيه خسائر شهرية بسبب حظر العراق استيراد منتجات الألبان المصرية

كتب- المرسى عزت: حذر مصدرون من خطورة وقف صادرات منتجات الألبان للسوق العراقية، مشيرين إلى أن ذلك من شأنه تكبد خسائر فادحة تؤدى إلى تسريح العمالة. وقامت الحكومة العراقية مؤخراً بحظر استيراد منتجات الألبان المصرية بحجة إصابتها بمرض الحمى القلاعية،…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب- المرسى عزت:

حذر مصدرون من خطورة وقف صادرات منتجات الألبان للسوق العراقية، مشيرين إلى أن ذلك من شأنه تكبد خسائر فادحة تؤدى إلى تسريح العمالة.

وقامت الحكومة العراقية مؤخراً بحظر استيراد منتجات الألبان المصرية بحجة إصابتها بمرض الحمى القلاعية، مما يؤثر على صحة المواطن العراقى وفقاً لقرار الحظر.

وأكدت مصادر لـ«المال» وجود حرب تجارية شرسة تلوح فى الأفق بين شركات سعودية ومصرية للفوز بحصص تصديرية مرتفعة من منتجات الألبان للسوق العراقية. ووصفت المصادر القرار الصادر من الجانب العراقى بأنه سياسى أكثر منه اقتصادى لدعم فرص نمو مبيعات الشركات السعودية على مثيلاتها المصرية.

وقالت المصادر: إن صدور قرار من الجانب العراقى بحظر المنتجات المصرية بحجة إصابتها بالحمى القلاعية، ضرب من الخيال، خاصة أن الشركات المصدرة لمنتجات الألبان المصرية تعتمد على اللبن «البودرة» المستورد من الخارج والذى يدخل فى تصنيع الجبن المطبوخ.

ولفتت المصادر إلى أن الشركات المصدرة تتعامل مع كبرى شركات المراجعة والتفتيش الأوروبية والتى أثبتت عدم وجود أعراض للحمى القلاعية بمنتجات الألبان المصدرة للسوق العراقية.

وقدرت المصادر حجم الخسائر الشهرية لشركات منتجات الألبان المصرية بواقع 100 مليون جنيه، مؤكدة أنه فى حال عدم تدخل الحكومة المصرية لحل الأزمة سيؤدى ذلك إلى خروج العديد من الشركات المستثمرة من السوق المصرية مما سينعكس سلباً على معدلات التوظيف.

فى سياق متصل قال محمد حسين، مدير مبيعات التصدير بشركة «آراب ديرى» إنها تعد أكبر شركة مصدرة للسوق العراقية، موضحاً أن قرار الحظر سيتسبب فى خسارة 15 مليون جنيه شهرياً، تمثل حجم مبيعات الشركة فى السوق العراقية.

وأكد «حسين» أن العراق يستورد حوالى %40 من مبيعات «آراب ديرى» التصديرية، مشيراً إلى ضرورة التحرك السياسى على أعلى مستوى حتى لا نفقد سوقاً مهمة، مما يزيد أعباء الشركة تصديرياً خاصة مع وجود صعوبات فى السوق السورية والتى تستقبل ما يتراوح بين 10 و%15 من صادرات «آراب ديرى».

وأشار إلى أن الشركات المنتجة للألبان على تواصل مستمر للعمل، لبحث حلول سريعة لهذه الكارثة على حد وصفه، والتى تهدد الاستثمارات القائمة فى السوق المصرية.

من جانبه أكد علاء البهى، رئيس المجلس التصديرى للصناعات الغذائية، على هامش معرض «فوود جيت فريش جيت» والذى شهد حضور 900 زائر من 90 دولة أنه لابد من إيجاد حل لأزمة الصادرات المصرية للسوق العراقية والتى تصل إلى مليار و100 مليون جنيه سنوياً.

شارك الخبر مع أصدقائك