اقتصاد وأسواق

1.32 مليون طن مشتريات مصر من القمح الفرنسي الأرخص في العالم

قفزت مشتريات الهيئة المصرية العامة للسلع التموينية الحكومية من القمح الفرنسى إلى 1.32 مليون طن، منذ بداية الموسم الحالى، لتتفوق على مشترياتها من رومانيا وروسيا .

شارك الخبر مع أصدقائك

خالد بدر الدين:

قفزت مشتريات الهيئة المصرية العامة للسلع التموينية الحكومية من القمح الفرنسى إلى 1.32 مليون طن، منذ بداية الموسم الحالى، لتتفوق على مشترياتها من رومانيا وروسيا .
 
وذكرت وكالة رويترز أن التدفق المستمر لصادرات القمح الفرنسى إلى مصر – أكبر مستورد للقمح في العالم – يرجع إلى أن القمح الفرنسى بات أرخص سعرا في أسواق التصدير المقومة بالدولار حيث هبط اليورو مقابل الدولار اليوم الأربعاء إلي أدنى مستوياته منذ 9 سنوات، في ظل توقعات بأن البنك المركزى الأوروبى سيعلن الأسبوع القادم عن جولة جديدة لبرنامج التوسع  الكمى .
 
وأعلنت أوليفيا لو لاميه، رئيسة وحدة الحبوب بالمكتب الزراعي الفرنسي (فرانس أجريمر) فى يناير الحالى أنها رفعت للشهر الثالث على التوالى توقعات صادرات فرنسا من القمح اللين إلى خارج الاتحاد الأوروبي هذا الموسم، ويدعم هبوط اليورو مقابل الدولار وتزايد طلب مصر من القمح الرخيص فرص التصدير وسط تفوق القمح الفرنسى فى الأسواق المنافسة.
 
وقال المكتب إنه يتوقع الآن أن تصدر فرنسا أكبر بلد يزرع ويصدر القمح في الاتحاد الأوروبى  8.8 مليون طن من القمح اللين إلى خارج الاتحاد في موسم 2014/2015 الذي ينتهى في 30 يونيو القادم ارتفاعا من تقديراته السابقة البالغة 8.5 مليون طن، التي أصدرها الشهر الماضى وإن كانت التوقعات الجديدة أقل بحوالى 28% عن صادرات موسم 2013/2014 ولكنها أعلى بكثير من التقديرات الأولية للمكتب الزراعي والبالغة 8 ملايين طن بعد  تعرض المحصول لأضرار بسبب الأمطار وهو ما كان يهدد باستبعاد فرنسا من أسواق القمح الأعلى جودة.

شارك الخبر مع أصدقائك