رياضة

1-1 وش السعد على الأهلى فى أفريقيا

"الأحمر" يحصد 4 ألقاب بعد التعادل ذهابا .. مقابل خسارة وحيدةعلى المصرى: لم يكن أكثر المتشائمين يتوقع أن تنتهى مباراة إياب نهائى دورى أبطال أفريقيا، والتى أقيمت مساء أمس السبت، وجمعت الأهلى بضيفه الوداد البيضاوى المغربى، بالتعادل بهدف لكل منهما، على ملعب الجيش المصرى ببرج العرب فى الإسكندر

شارك الخبر مع أصدقائك

“الأحمر” يحصد 4 ألقاب بعد التعادل ذهابا .. مقابل خسارة وحيدة

على المصرى: 

لم يكن أكثر المتشائمين يتوقع أن تنتهى مباراة إياب نهائى دورى أبطال أفريقيا، والتى أقيمت مساء أمس السبت، وجمعت الأهلى بضيفه الوداد البيضاوى المغربى، بالتعادل بهدف لكل منهما، على ملعب الجيش المصرى ببرج العرب فى الإسكندرية.

ويحتاج الأهلي إلى الفوز بأي نتيجة أو التعادل بنتيجة أكبر من نتيجة اللقاء الأول، في مباراة العودة، التى ستقام يوم السبت المقب، على ملعب “محمد الخامس” بمدينة الدار البيضاء المغربية، من أجل الحصول على اللقب للمرة التاسعة في تاريخ النادي.

ويعد نهائي الموسم الحالي، هو الـ 11 في تاريخ الأهلي بالتشامبيونزليج الأفريقى، و سبق لأبناء القلعة الحمراء، الوصول إلى الدور النهائي في 10 مناسبات سابقة، حقق خلالها اللقب 8 مرات، بينما خسره في مناسبتين فقط. 

ورغم أن النتيجة لا ترضي طموحات الأهلي وجماهيره الكبيرة، إلا أنها تعطيه أملًا كبيرًا في مباراة العودة؛ لأن أبناء الجزيرة سبق لهم التتويج بأربعة ألقاب لدوري أبطال إفريقيا بعد انتهاء مباراة الذهاب، بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، مقابل الفشل فى مرة وحيدة.

ونرصد فى التقرير التالى، الأربعة لقاءات التى حقق فيها المارد الأحمر، اللقب عقب التعادل ذهابا 1-1، وهو ما يجعل هناك آمال كبيرة على لاعبى الأهلى، وجهازهم الفنى، من أجل العودة من المغرب بلقب البطولة.

وكانت البداية في نسخة 2001، حينما التقى الأهلى مع صن داونز الجنوب أفريقى، وتعادلا ذهابا فى جوهانسبرج 1-1، بينما فاز الأهلي في العودة بالقاهرة 3- صفر، وكان النهائي الثاني، في نسخة 2006 مع الصفاقسي التونسي،  و تعادل الفريقان في القاهرة بنتيجة 1-1، بينما فاز الأهلي في رادس 1- صفر.

وفى نسخة 2012، كان النهائي الثالث، وجمع الأهلى بالترجي التونسي، و تعادل الفريقان ذهابا ببرج العرب 1-1، بينما فاز الأهلي في مباراة العودة برادس بنتيجة 2-1، وكانت المرة الرابعة فى نسخة 2013، مع أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي، و تعادلا ذهابا 1-1 في جنوب إفريقيا، بينما فاز الأهلي في مباراة العودة بالقاهرة 2-صفر.

وفى المقابل، لم يفشل الأهلى فى هذا السيناريو، سوى مرة وحيدة، كانت عام 1983، بعد التعادل السلبى بدون أهداف، مع كوتوكو الغاني في القاهرة، ثم الخسارة في مدينة كوماسى، بهدف نظيف، ليحصل كوتوكو على اللقب للمرة الثانية في تاريخه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »