تأميـــن

■ أتسوشى ياماكاجى:«طوكيو مارين جنرال» تخطط لتحقيق 190 مليون جنيه أقساطًا العام الجارى

قال أتسوشى ياماكاجى، العضو المنتدب لشركة «طوكيو مارين مصر جنرال»، إن شركته تخطط لزيادة حصيلة أقساطها المباشرة إلى 180 - 190 مليون جنيه بنهاية العام المالى الجارى 2018/2019، مقابل 138 مليون جنيه محققة فى العام المالى الماضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

■ ارتفاع حصيلة العمليات إلى 218 مليونا فى 2021 ونسبة النمو لن تقل عن %10
■ زيادة رأس المال إلى 150 مليونا مرهون بإقرار قانون التأمين
■ الغش يكبدنا %20 خسائر فى إجبارى السيارات والمجمعة ستقلصها
■ إختراق نشاط متناهى الصغر بعد دراسة تفاصيله على مستوى السوق

تسعى شركة «طوكيو مارين مصر جنرال» تكافل، إلى تعظيم حصيلة الأقساط المباشرة التى تجلبها من السوق بمعدلات نمو 10 إلى %15 سنويا.

وقال أتسوشى ياماكاجى، العضو المنتدب للشركة، إن شركته تخطط لزيادة حصيلة أقساطها المباشرة إلى 180 – 190 مليون جنيه بنهاية العام المالى الجارى 2018/2019، مقابل 138 مليون جنيه محققة فى العام المالى الماضى.

وأشار- فى حوار لـ«المال»- إلى أن شركته تراهن على الوصول بمحفظة الأقساط المباشرة لتصل إلى 218 مليون جنيه بنهاية العام المالى -2021 2022، لافتا إلى أن إجمالى التعويضات المسددة بنهاية العام المالى الماضى 63 مليون جنيه.
وأكد أن شركته تخطط لزيادة رأس مالها إلى 150 مليون جنيه بمجرد إقرار قانون التأمين الجديد، وذلك خلال فترة توفيق الأوضاع التى ستحددها اللائحة التنفيذية.

ولفت إلى أن شركته تدرس حاليا افتتاح فروع جديدة خلال السنوات المقبلة لكن لم تحدد أماكن التواجد لعدم انتهاء الدراسة، موضحا أن الشركة لديها 3 فروع فى الإسكندرية والإسماعيلية وبورسعيد بخلاف المقر الرئيسى فى القاهرة.
وأضاف أن الشركة حريصة على المشاركة فى مبادرة اتحاد التأمين المصرى لتطوير التأمين متناهى الصغر، والتى بصددها ستقرر الشركة متى وكيف ستخترق تلك النوع من التأمين.

وفيما يتعلق بنتائج أعمال النصف الأول من العام الحالى لشركة “طوكيو مارين” فقد حققت الشركة أقساطا تأمينية بقيمة 94.5 مليون جنيه فيما سددت تعويضات لعملائها فى نفس الفترة بقيمة تعويضات 26.5 مليون جنيه.

اقرأ أيضا  «لويدز لللتأمين» تعيد فتح غرف الاكتتاب في 17 مايو المقبل

ولفت إلى ارتفاع إجمالى الاستثمارات إلى 326.5 مليون جنيه، مقابل 240 مليون جنيه، فيما ارتفعت الأصول إلى 416 مليونا مقابل 363 مليونا خلال الفترة نفسها من العام الماضى.

وأشار إلى أن التأمين البحرى للشركة هو أحد أهم الفروع التى يعتمد عليها، إذ حقق أقساطا بمبلغ 17.6 مليون جنيه.
وأوضح أن النظام التكنولوجى «أتون» الذى تنفذه شركة «Tokio Marine»، سوف يحقق تقدمًا ملحوظًا فى إنجاز الأعمال، وتقديم خدمة مميزة لمنتجين الشركة وعملائها ومن المتوقع الانتهاء منه وبدء العمل به خلال عام 2020.

وأكد أن شركته ترحب بعمل مجمعة التأمين الإجبارى لقدرتها على إنهاء مسلسل الغش التأمينى، الذى طالما عانت منه وحدات السوق التى تزاوله، مشيرا إلى أنه يتم فقد أقساط تتراوح من -15 %20 من الإجبارى بسبب الغش فى تأمينات السيارات الإجبارى.

وشدد على ضرورة اتباع الشفافية الكاملة لكل المعلومات الخاصة بمجمعة التأمين الإجبارى على السيارات باعتبار ذلك أهم شئ فيما يخص إدارتها.

ولفت إلى أن أبرز أولويات الشركة فى المرحلة الحالية، هى تعزيز العلاقة مع الوسطاء فى جميع قطاعاتهم، هو أول ما يهم شركته، ولا سيما أن %80 من حجم أعمال الشركة من خلالهم وذلك عن طريق تقديم خدمات متميزة لهم لتسهيل أعمالهم وأحدثها خدمة “Brokers’ Salon” التى تم تجهيزها للوسطاء لمقابلة عملائهم وإتمام أعمالهم بالشكل المناسب لهم.

وأشار إلى أن جميع الخدمات التى طورتها الشركة كانت كلها للوسيط لخدمة العميل بشكل مباشر أو غير مباشر والحصول على أفضل خدمة مثل خدمة “Tokio Feedback” “ التى تهدف إلى التواصل أكثر مع وسيط فى تسوية التعويضات ومتابعة تطوراتها.

اقرأ أيضا  756 صندوق تأمين مسجل بالرقابة المالية و70 تحت التصفية بنهاية 2020

وأضاف أن الشركة أطلقت الخدمة لغرض التحسين المستمر لخدمة العملاء ورفع الجودة المقدمة، موضحا أن سبب التواصل مع الوسطاء لتعريفهم بموقف مطالبات عملائهم مما يمكنهم من الرد على تساؤلات عملاءهم وتقديم خدمة متميزة لهم.

الوسيط هو الرابط بين شركة التأمين وعميلها، مما يقلل من حدوث أى مشكلات ويمنع سوء الفهم بسبب الحادث – والخطر – من خلال شرح الخطوات الإجرائية التى يتعين على الشركة تسديد المطالبات لعميلها، والتى يمكن نقلها بسهولة إلى عملائها، نظرًا لارتباطهم بعلاقات قوية مع عملائهم.

وأشار إلى خدمة اتفاق مستوى الخدمة “Service Level Standard” المقدم لعملائها والمعروفة بـsls” “ وهو نظام داخلى يستهدف المزيد من التميز فى أداء الخدمة، والتى تسعى شركته تقديمها لعملائها وشركائها فى العمل – الوسطاء – من خلال وضع القواعد الفنية والزمنية القياسية لكل إجراء تقوم به من إصدار عروض الأسعار مرورًا بإجراءات المعاينة الفنية اللازمة لتقييم الخطر وإصدار الوثيقة، وسداد العمولات لوسطاء التأمين، وانتهاء بسداد التعويض.

وتابع أن الشركة تعكف على تدعيم العلاقة مع عملائها من خلال رفع مستوى الخدمة، تماشيا مع جودة الخدمة الواجب تقديمها حسب المعايير اليابانية، والتى يثق بها العملاء فى مصر مثل نادى الكارتيه التى أطلقته الشركة لدعم الثقة المتبادلة بينها وبين الوسيط.

وأشار إلى أن شركته أصدرت خدمة «777» منذ أكثر من عام وذلك لخدمة العملاء الذين لديهم حوادث فى فرع السيارات وكل فروع التأمين الأخرى، مشيرا إلى أن الشركة تستقبل استغاثات العملاء على مدار الأسبوع من عبر الهاتف لتقديم المساعدة فى حالة الحوادث التى قد تقع فى أى وقت طوال أيام الأسبوع من الساعة السابعة صباحا حتى السابعة مساء.

اقرأ أيضا  الموجة الثانية من جائحة كورونا أبرز التحديات أمام تعافى قطاع التأمين

وأشار إلى تكثيف تدريب العاملين والوسطاء مؤخرًا، فقد عقدت الشركة مؤخرًا ندوة حول مكافحة الحرائق والمسئوليات لرفع الوعى بأهمية تأمين المشروعات الكبيرة التى تنفذها القطاعات العامة والخاصة فى البلاد، والتى تسهم فى ضخ استثمارات جديدة وتزويد شركات التأمين بالعديد من الأغطية، بما فى ذلك الحرائق والسطو والحوادث تحويل الأموال خيانة الأمانة والمسئولية العامة لأطراف ثالثة.

وأشار إلى أنه تم عقد ندوة حول أهمية التأمينات الهندسية وكيفية جلب مثل هذه العمليات، وكذلك عملية التعويض لحوادث الهندسى من خلال سياسة الشركة، خاصة وأن هذا الفرع ذو طبيعة خاصة وكذلك فرس الرهان الرابح وقاطرة النمو فى التأمين على الممتلكات فى سوق التأمين المصرى.

ومن المعروف أن شركات التأمين تراهن على فرع التأمين الهندسى لزيادة معدلات النمو فى المحفظة التأمينية وزيادة حجم الأقساط علاوة على أن هذا الفرع يشهد منافسة كبيرة بين شركات التأمين وبعضها البعض لأن مبالغ التأمين به تصل إلى المليارات، وأقساطها بالملايين وتلجأ الشركات إلى شركائهم من شركات إعادة التأمين للحصول على أفضل الأسعار والشروط لكى تقدم سعرا تنافسيا.

مروة عبد النبى

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »