Loading...

‮»‬Automotive Gate Egypt‮«‬ ‮ ‬تطرح السيارة‮ »‬كومودو‮« ‬محلية الصنع‮ ‬

Loading...

‮»‬Automotive Gate Egypt‮«‬ ‮ ‬تطرح السيارة‮ »‬كومودو‮« ‬محلية الصنع‮ ‬
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأثنين, 25 فبراير 08

المال – خاص:
 
اعلنت شركة ” Automotive Gate Egypt   ” نهاية الاسبوع الماضي عن بدء نشاطها فعليا في السوق المصرية من خلال طرح سيارتها الجديدة ” كومودو” والتي يتم تصنيعها محليا داخل الشركة العربية الامريكية للسيارات .

 
وقال ناصر وتار رئيس مجلس ادارة Automotive Gate Egypt ”  ”  إن السوق المصرية اصبحت من الاسواق الواعدة في الشرق الاوسط من خلال النمو المتزايد في مبيعات السيارات خلال الاعوام السابقة،مشيرا الي ان ذلك هو السبب الرئيسي وراء دخول الشركة للاستثمار في مصر بالاضافة الي حالة النمو الاقتصادي التي تشهدها مصر حاليا .
 
واوضح وتار ان شركته تستثمر في مجال السيارات الاوروبية بالاضافة الي العديد من مجالات الخدمات الاخري، واضاف ان الشركة ستقوم بتصنيع سيارة جديدة كل عام بغرض زيادة عدد الطرازات التي تقوم الشركة بتجميعها محليا .

 
وفي السياق ذاته.. قال اللواء حسين مصطفي رئيس مجلس ادارة الشركة العربية الامريكية للسيارات ” احدي شركات الهيئة العربية للتصنيع ” ان الخبرة التي اكتسبتها الشركة علي مدي 30 عاما في صناعة السيارات خصوصا سيارات الدفع الرباعي هي السبب الرئيسي وراء اختيارها للقيام بتصنيع السيارة ” كومودو” لصالح شركة Automotive Gate Egypt .

 
واوضح مصطفي ان هذا المشروع مر بمراحل عديدة منذ ان كان فكرة تم بحثها في احد فنادق دولة المغرب بحضور مجموعة من رجال الاعمال المصريين والعرب ممن لديهم القدرة الاقتصادية والرغبة في الاستثمار بمصر مشيرا الي ان الاتجاه من جانب الشركة بالتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع كان يهدف الي انتاج سيارات فاخرة بامكانيات عالية وبسعر مناسب لصالح السوق المصرية والتصدير للدول العربية .

 
واشار مصطفي الي انه تمت زيارات متعددة للشركة الأم في الصين لتقديم المشورة الفنية والدعم اللوجيستي  بهدف تدقيق حجم الاستثمارات اللازمة للمشروع مع الحصول علي اعلي درجات الجودة.

 
وأوضح مصطفي انه مع تتابع خطوات تنفيذ المشروع تم تعديل خطوط الانتاج داخل الشركة لزيادة السعة الانتاجية، مع تطوير اسلوب العمل لاستيعاب هذا المشروع الضخم لانتاج هذا النوع من السيارات .

 
واشار مصطفي الي ان مراعاة الشركة لمعايير الجودة العالمية في منتجاتها جعلتها توافق علي تصنيع السيارة “كومودو” التي تطابق معايير الجودة العالمية وهو ما يجعلنا نضع ثقتنا في هذه السيارة الصينية الاصل .

 
من جانبه قال محمد ابراهيم مدير عام  Automotive Gate Egypt إن الصين تنتج مايقرب من 8 ملايين سيارة سنويا، وهو ما دفع الشركة الي وضع 5 معايير اساسية من اجل التعاون مع الحصول علي سيارة يتم تصنيعها محليا من حيث ملاءمتها للجودة والسعر وخاصية ناقل الحركة الاوتوماتيكي الذي يقبل عليه المستهلك المصري والعربي .

 
واضاف ان هذه الشروط انطبقت بشكل واضح علي السيارة ” كومودو ” والتي سيتم تصديرها الي 14 دولة عربية وافريقية .

 
واوضح ابراهيم ان السيارة “كومودو” تحتوي علي محرك “ميتسوبيشي ” ياباني بسعة لترية 2400 سي سي،وبصالون يستوعب حتي7 ركاب وستطرح في عدة طرازات بامكانيات مختلفة وهي ” L ” و” GL ” و “GLX   ” و ” VLX ” .

 
واشار ابراهيم الي انه تم تأسيس 4 شركات تحت مظلة »Automotive Gate Egypt « الاولي  للتصنيع والثانية تجارية والثالثة »فري زون« لتصدير السيارة للخارج،  والرابعة »فاينانشيال سرفيس« للتمويل .

 
واوضح ابراهيم انه تم الاتفاق مع 7 موزعين لتوزيع السيارة ” كومودو ” علي مستوي الجمهورية، مضيفا ان الشركة تقوم بتأسيس مركز صيانة علي مساحة 10 الاف متر مربع لخدمات ما بعد البيع.

 
واشار ابراهيم الي انه سيصل اول مخزون استراتيجي لقطع الغيار خلال الفترة القادمة،كما تم التعاقد مع مركز خدمات الموزعين ومركز آخر لخدمة السيارة .

 
واوضح ابراهيم ان الشركة تعطي فترة ضمان تصل الي 5 سنوات او 100 الف كيلو متر ايهما اقرب،وهو اكبر فترة ضمان موجودة حاليا في السوق المصرية.

 
واضاف انه تم التعاقد مع عدد من الموردين المحليين لتوريد المكونات اللازمة لعملية الانتاج ووصلنا الي %95 من مراحل الانتاج حيث سيتم طرح سيارة جديدة كل عام ابتداء من العام المقبل لمدة 5 سنوات مقبلة .

 
من جانبه أكد الفريق حمدي وهيبة رئيس الهيئة العربية للتصنيع ان مشروع انتاج ” كومودو” تعبير عن التعاون الاقتصادي العربي الذي يضم مجموعة من المستثمرين العرب الذين تواجدت لديهم الرغبة في الاستثمار الصناعي والتجاري بمصر .

 
واوضح وهيبة ان هذا المشروع يعبر عن مدي الثقة التي يتمتع بها المنتج المصري من جهة، والثقة في امكانيات التكنولوجيا للهيئة العربية للتصنيع بعد اختيارهم مصنع العربية الامريكية للسيارات من جهة اخري .

 
في السياق ذاته اكد المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة الخارجية والصناعة ان تصنيع السيارة ” كومودو” محليا ثم القيام بتصديرها للدول العربية هو بمثابة خطوة ايجابية باتجاه زيادة صادرات السيارات خلال الفترة المقبلة .
 
واوضح رشيد ان مبيعات السيارات ارتفعت بشكل كبير خلال العام الماضي حيث تخطت مبيعاتها 227 الف سيارة مقابل بيع 171 ألف سيارة في 2006 بنسبة زيادة %32، وأضاف ان هذا الارتفاع سبب رئيسي لتشجيع الشركات علي زيادة التصنيع المحلي للسيارات .
 
وأكد رشيد أن الحكومة تولي صناعة السيارات اهتماما متزايدا، وهو ما يتضح من خلال اقامة قاعدة للصناعات المغذية للسيارات والتي بدأت بوضع حجر الأساس لمنطقة الصناعات المغذية للسيارات الالمانية بالسادس من اكتوبر الاسبوع الماضي .

جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأثنين, 25 فبراير 08