لايف

‮»‬مرصد الثورة‮« ‬يگتشف المتحولين‮!!‬

المال ـ خاص   يستعد الكاتب فؤاد مرسي، لإصدار كتاب جديد بعنوان »مرصد الثورة«، الذي يعني فيه بتوثيق أحداث الثورة، من خلال الصحف اليومية، بدءاً من 24 يناير حتي 12 فبراير.   وأشار »مرسي« إلي أنه يحاول في ذلك الكتاب…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص
 
يستعد الكاتب فؤاد مرسي، لإصدار كتاب جديد بعنوان »مرصد الثورة«، الذي يعني فيه بتوثيق أحداث الثورة، من خلال الصحف اليومية، بدءاً من 24 يناير حتي 12 فبراير.

 
وأشار »مرسي« إلي أنه يحاول في ذلك الكتاب ترسيخ أحداث الثورة، من خلال الصحافة المصرية وإبراز ما كتبته الصحف في تلك الفترة، كما حاول أن يبرز من قام بالثورة بشكل جدي، ومن كان ضدها دون أن يقول ذلك مباشرة، بل أشار لمقالات مجموعة من الكتاب، والتي قال إنها كانت تتغير بين ليلة وضحاها، حيث تواجد المتحولون بشكل سلس من خلال عرض مقال لكاتب معين في ظل أحداث الثورة ويبين فيه أنه ضد الثورة، ثم يعرض له مقالاً آخر يتحدث فيه الشخص نفسه وكأنه هو الذي صعنها، ولفت »مرسي« إلي أن التحول لم يكن من خلال بعض الكتاب بل تحولت صحف بأكملها بين يوم وليلة.

 
وعن سبب اهتمامه برصد الثورة بهذا الشكل، أكد »مرسي« أن هذه الصحف خلال 20 أو 50 عاماً ستكون وثائق مهمة يهتم بالرجوع إليها الكثيرون لذلك حاول رصدها، كما حاول من خلال ذلك الرصد للصحف أن يبرز مستوي الثورة الاجتماعي والأحداث التي دارت في المجتمع في ذلك الوقت، ولم يلتفت إليها أحد لوجود حدث أكبر، وهو الثورة، ورصد أيضاً مستويات الحدث من جريدة لأخري وطريقتهم لتناول الثورة.

 
ولفت »مرسي« إلي أنه ينتظر صدور الطبعة الثانية من معجم رمضان، الذي يعد المعجم الأول من نوعه الذي يتحدث عن كل ما يتعلق بشهر رمضان، وقد أضاف إلي الطبعة الثانية ضعف المواد التي كان عليها من قبل والتي تتعلق بالفلكلور المتعلق بالشهر، كما أشار إلي أن هذه الإضافات جاءت من منطلق أن صناعة المعاجم دائماً تتم عليها إضافات جديدة، لأنها تتطور مع الزمن لما يتغير فيه.

 
صدر للكاتب عدد من المجموعات القصصية، منها: »قارب صغير بموتور« و»تحولات البحر«، كما صدر له من الروايات »شارع فؤاد الأول« و»قنطرة الوداع«.

 

شارك الخبر مع أصدقائك