بورصة وشركات

‮»‬كونتكت‮« ‬تتوقع موافقة الهيئة علي الإصدار السابع لسندات التوريق وتغطيته‮.. ‬الأسبوع الحالي

كتب ـ أيمن عبدالحفيظ:   تنتظر شركة كونتكت للتوريق، الحصول مطلع الأسبوع الحالي، علي موافقة هيئة الرقابة المالية علي نشرة الاكتتاب في الطرح الخاص، الذي يديره بنكا مصر والعربي الأفريقي الدولي لسندات توريق قيمتها 420 مليون جنيه.   توقع عمرو…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ أيمن عبدالحفيظ:
 
تنتظر شركة كونتكت للتوريق، الحصول مطلع الأسبوع الحالي، علي موافقة هيئة الرقابة المالية علي نشرة الاكتتاب في الطرح الخاص، الذي يديره بنكا مصر والعربي الأفريقي الدولي لسندات توريق قيمتها 420 مليون جنيه.

 
توقع عمرو لمعي، رئيس مجلس إدارة شركة كونتكت للتوريق، في تصريحات لـ»المال«، أن يتم غلق باب الاكتتاب في الإصدار السابع من سندات التوريق، قبل نهاية الأسبوع الحالي، بالنظر إلي نتائج التسويق المبدئي الذي قام به التحالف الذي يدير العملية. وأشار إلي الاعتماد علي أسلوب الطرح الخاص، لما يتسم به من سرعة وانخفاض في التكلفة علي كل من الجهة المصدرة والجهات المكتتبة في السندات، خاصة أنه يتم غلق باب الاكتتاب بمجرد تغطية الاكتتاب في السندات، علي عكس الطرح العام الذي يتم الاعتماد فيه علي أسلوب التخصيص عند زيادة قيمة المبالغ المكتتب بها عن قيمة الإصدار، مما يدفع الجهات المكتتبة إلي إيداع مبالغ أكبر تؤمن لها الحصول علي القيمة التي ترغب فيها من السندات.
 
ويعد الإصدار السابع، هو الثاني علي التوالي الذي تطرحه شركة كونتكت علي ثلاثة آجال مختلفة، حيث توزعت قيمته بين 157 مليون جنيه بأجل 13 شهراً، وحصل علي تصنيف ائتماني »AA +« وتم تسعير العائد علي هذه الشريحة بـ%9، بانخفاض نسبته %0.375 عن الشريحة ذات نفس الأجل في الإصدار الماضي، بينما تبلغ قيمة الشريحة الثانية 190 مليون جنيه بأجل 3 سنوات، وحصلت علي تصنيف ائتماني »AA « بعائد %10.25، نفس العائد علي ذات الشريحة في الإصدار السابق.
 
أما الشريحة الثالثة والأخيرة، فتبلغ قيمتها 73 مليون جنيه ويصل أجلها إلي 5 سنوات، فحصلت علي تصنيف ائتماني A ، وارتفع العائد عليها بنسبة %0.25 عن الشريحة ذات نفس الأجل في الإصدار السابع ليصل إلي %11 بدلاً من %10.75، في الإصدار السادس الذي تم غلقه في يونيو الماضي.
 
وتعد شركة كونتكت لتمويل السيارات أكبر مصدر للمديونية من سندات التوريق في القطاع الخاص المصري، حيث أتمت حتي الآن 6 إصدارات من سندات التوريق، جمعت منها 1.9 مليار جنيه، ينتظر أن ترتفع بعد الإصدار الحالي إلي 2.3 مليار جنيه، وكانت أولي الشركات التي أصدرت سندات التوريق في مصر عام 2004، وكذلك أولي الشركات التي أصدرت سندات عقب الأزمة المالية العالمية، وكان ذلك في الإصدار الرابع الذي تمت تغطيته في نوفمبر 2008.
 
وتسارعت في الفترة الأخيرة وتيرة إصدارات السندات الخاصة بشركة كونتكت، لتنخفض المدة الفاصلة بين الإصدارين إلي ستة أشهر بدلاً من 12 شهراً في الإصدارات الخمسة الأولي.
 

شارك الخبر مع أصدقائك