اتصالات وتكنولوجيا

‮»‬فرانس تيليكوم‮« ‬تجدد نفيها التفاوض مع‮ »‬أوراسكوم‮«‬

كتب ـ أيمن عبد الحفيظ وهيثم دردير:   جددت شركة فرانس تيليكوم أمس نفي ما تردد عن أن الشركة بصدد ارسال وفد رفيع المستوي الي القاهرة للعودة إلي مائدة المفاوضات والتفاهم الودي مع شركة اوراسكوم تيليكوم في الخلاف الناشب بينهما…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ أيمن عبد الحفيظ وهيثم دردير:
 
جددت شركة فرانس تيليكوم أمس نفي ما تردد عن أن الشركة بصدد ارسال وفد رفيع المستوي الي القاهرة للعودة إلي مائدة المفاوضات والتفاهم الودي مع شركة اوراسكوم تيليكوم في الخلاف الناشب بينهما حاليا حول مصير الشراكة بينهما.

 
قالت بياتريس موندين، المتحدثة الرسمية باسم فرانس تيليكوم في بيان أمس حصلت »المال« علي نسخة منه، إن النائب التنفيذي للشركة أولاف سوانتي سيكون موجودا بالقاهرة اعتبارا من اليوم الأحد ولمدة يومين، ولكن في رحلة عمل عادية يقوم بها بشكل شهري علي سبيل المتابعة الدورية لأعمال فرانس تيليكوم في مصر.
 
وأضافت ان تطبيق قرار التحكيم بنقل أسهم أوراسكوم تيليكوم في موبينيل، يعد خطوة أساسية يمكن بعدها لفرانس تيليكوم الدخول مرة أخري في مناقشات مع هيئة سوق المال، للوصول لعرض عادل لصغار حاملي أسهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول والأفراد من حاملي الأسهم.
 
يأتي ذلك فيما تتمسك هيئة سوق المال بموقفها الرافض لتنفيذ عملية نقل ملكية الأسهم إلا بالتزامن مع تقديم عرض شراء إجباري لباقي الأسهم وبنفس السعر ويتم تنفيذ العمليتين في ذات الجلسة تحقيقا للمساواة وتكافؤ الفرص بين مالكي الورقة المالية محل عرض الشراء وحماية لحقوق الأقلية.
 
»O.T «: لن نخضع لغرامة التأخير

 من جهت، أوضح ابراهيم كرم، مدير استراتيجيات الاستثمار بأوراسكوم تيليكوم، أن شركته حصلت علي خطاب رسمي من هيئة سوق المال يفيد بتعذر تنفيذ عملية نقل الملكية لعدم تحويل ثمن الصفقة من جانب فرانس تيليكوم، مشيرا إلي أن اتفاقية المساهمين بشركة موبينيل تنص علي أن الطرف الذي يشتري أسهم الطرف الآخر عليه تحويل قيمة الصفقة أولا.

 
كما أن البيان الصادر من هيئة سوق المال، والذي شدد علي ضرورة تقديم عرض شراء إجباري من جانب فرانس تيليكوم لباقي أسهم المصرية لخدمات التليفون المحمول، من شأنه أن يبرئ ساحة أوراسكوم تيليكوم من التسبب في عرقلة تنفيذ نقل الملكية، وبالتالي لا تخضع للغرامة الواردة في حكم التحكيم الصادر عن غرفة التجارة العالمية، والذي يقضي بغرامة 50 ألف دولار عن كل يوم تأخير في تنفيذ الحكم بعد العاشر من ابريل الحالي.

 
وأكد كرم أن فك رهنية أسهم أوراسكوم تيليكوم في موبينيل لم يكن أبدا العقبة التي تواجه تنفيذ عملية نقلها لفرانس تيليكوم، مشددا علي أن عدم تحويل قيمة الصفقة وعدم الاستجابة لقرارات هيئة سوق المال هو السبب الأساسي لعدم التنفيذ.
 
وانتهت يوم الجمعة الماضي المهلة التي حددتها محكمة التحكيم التابعة لغرفة التجارة العالمية لتنفيذ الحكم الذي أصدرته يوم 10 مارس الماضي، ويلزم أوراسكوم تيليكوم ببيع حصتها غير المباشرة في المصرية لخدمات التليفون المحمول لفرانس تيليكوم، مقابل سعر يعادل 273.6 جنيه للسهم، وهو ما علقت هيئة سوق المال تنفيذه، شريطة تقديم عرض شراء إجباري بنفس السعر لشراء باقي أسهم الشركة البالغة %49، ومن بينها أسهم التداول الحر ونسبة الـ%20 المملوكة بشكل مباشر لأوراسكوم تيليكوم.
 
وتقدر قيمة صفقة شراء فرانس تيليكوم لجميع الأسهم مقابل 273.6 جنيه بنحو 3.2 مليار دولار، من بينها 1.7 مليار دولار نصيب »OT « و1.5 مليار دولار نصيب حملة أسهم التداول الحر.
 

شارك الخبر مع أصدقائك