اقتصاد وأسواق

‮»‬ضمان مخاطر الائتمان‮«.. ‬يقود انطلاقة جديدة للنهوض بالقطاع

المال - خاص   كشف حسين بكري، مدير الضمان بشركة ضمان مخاطر الائتمان، أن حجم الائتمان الممنوح من البنوك بضمان الشركة لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة قد بلغ منذ عام 1991 وحتي ديسمبر الماضي نحو 5 مليارات و812 مليون جنيه حيث…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص
 
كشف حسين بكري، مدير الضمان بشركة ضمان مخاطر الائتمان، أن حجم الائتمان الممنوح من البنوك بضمان الشركة لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة قد بلغ منذ عام 1991 وحتي ديسمبر الماضي نحو 5 مليارات و812 مليون جنيه حيث بلغ حجم الضمانات الصادرة من الشركة 2 مليار و377 مليون جنيه استفادت منها حوالي 25 ألف منشأة، حيث بلغ متوسط قيمة القرض نحو 235 ألف جنيه بمتوسط قيمة ضمان بلغت 96 ألف جنيه للمشروع.

 
وأشار إلي أن أرصدة الائتمان والقروض القائمة التي تضمنها الشركة حالياً تبلغ مليار و700 ألف جنيه بأرصدة ضمانات قائمة تقدر بنحو 677 مليون جنيه لحوالي 3931 مشروعاً صغيراً ومتوسطاً، كما تصدر القطاع الصناعي قائمة المشروعات التي حصلت علي ائتمان بضمان الشركة بإجمالي قيمة قروض وصلت إلي مليار و873 مليون جنيه بقيمة ضمانات بلغت 768 مليون جنيه، وجاء في المرتبة الثانية القطاع الزراعي ثم قطاعا المقاولات والخدمات.
 
وأشار مدير الضمان بالشركة إلي أنه قد يتم انطلاق برنامج المشروعات الصغيرة والمتوسطة منذ ان بدأت الشركة نشاطها بالسوق، في الوقت الذي كان يعاني القطاع من احجام البنوك عن تقديم التمويل بشكل كبير لعدم توافر البيانات حول التواريخ الائتمانية لأصحاب المشروعات وغياب الضمانات.. حيث لم تكن فكرة التدفقات النقدية التي تؤخذ كضمان للمشروع متعارف عليها، وكانت البنوك تتشدد في الحصول علي أصول عينية.
 
مؤكداً أن الشركة كان هدفها ضمان القروض التي تمنح بغرض تمويل الأصول الثابتة أو لتمويل رأس المال العامل حيث حدد برنامج المشروعات الصغيرة والمتوسطة شريحة المستفيدين من الضمان بأن يكون المشروع لمنشأة قائمة، أو منشأة جديدة. كما يجب أن يكون لها كيان قانوني ممثل في ملكية فردية أو شركة تضامن أو توصية بسيطة أو بالأسهم أو شركة مساهمة مصرية.
 
وأوضح »بكري« ان البرنامج قد اقتصر جميع الإجراءات الخاصة بحصول العميل علي ضمان الشركة بحيث يمكنه أما التقدم إلي البنك بطلب القرض أو التسهيل الائتماني بحيث يقوم البنك بالدراسة الائتمانية وفقاً للقواعد المعمول بها لديه ثم يعود البنك إلي الشركة لضمان القرض بعد استيفاء جميع المتطلبات، أو أن يتقدم العميل للشركة مباشرة لمساعدته، في اعداد جميع المستندات المطلوبة للبنوك المتعاقدة مع الشركة وتقديم الاستشارات الفنية دون مقابل.

شارك الخبر مع أصدقائك