بنـــوك

‮»‬القاهرة‮« ‬و»العربي الأفريقي‮« ‬يشاركان في سداد ديون الحكومة

كتب ـ محمد سالم:     أبدت بنوك محلية كبري، قبل أيام، رغبتها في مشاركة البنك الأهلي في عمليات ترتيب وإدارة تمويل ضخم بنحو 5 مليارات جنيه، لسداد جانب من مستحقات قطاع المقاولات لدي الحكومة.   قالت مصادر، لـ»المال«، إن…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ محمد سالم:

 

 
أبدت بنوك محلية كبري، قبل أيام، رغبتها في مشاركة البنك الأهلي في عمليات ترتيب وإدارة تمويل ضخم بنحو 5 مليارات جنيه، لسداد جانب من مستحقات قطاع المقاولات لدي الحكومة.

 
قالت مصادر، لـ»المال«، إن بنكي القاهرة والعربي الأفريقي خاطبا »الأهلي« للمشاركة في إدارة وتوفير التمويل دون تحديد قيمة المشاركة.

 
ويتأهب البنك الحكومي الآن، لتوفير 2 مليار جنيه، تمثل أولي شرائح التمويل المرتقب، وسيتم منحها مباشرة لجهات حكومية أسندت عمليات مقاولات الفترة الماضية، بضمان وزارة المالية وبعائد بسيط، حسبما قال محمود منتصر، عضو مجلس إدارة البنك الأهلي، المشرف علي قطاع الائتمان.

 
توقعت المصادر تلقي مصرفها طلبات مشاركة أخري من جانب البنوك، نظراً لحالة الركود الشديدة التي تعانيها سوق الائتمان الآن.

 
كان طارق عامر، رئيس البنك الأهلي، قد كشف منتصف الشهر الماضي، عن قبول مصرفه سداد 5 مليارات جنيه، تمثل جانباً من مستحقات شركات المقاولات لدي الحكومة، وأنه سيعتمد آلية القرض الدوار أو التوريق لسداد كامل مستحقات القطاع التي تصل لنحو 15 مليار جنيه.

 
وحضر عامر اجتماعاً في وقت سابق، مع رئيس مجلس الوزراء، عصام شرف، ووزراء المالية والتخطيط والتعاون الدولي والكهرباء والإسكان والنقل والقوي العاملة، ورئيس الاتحاد المصري لمقاولي البناء، لمناقشة مستحقات شركات المقاولات لدي الحكومة، وتم الاتفاق علي مد المهلة المقررة للسداد ثلاثة أشهر أخري بدءاً من سبتمبر.

 
ولدي البنك الأهلي محفظة تمويلية لقطاع المقاولات، بلغت قيمتها في أغسطس الحالي نحو 14 مليار جنيه، وفق تأكيد المصادر التي أشارت إلي أن مصرفها يرغب في دعم شركات القطاع بقوة الفترة المقبلة، خاصة أنه يرتبط بنحو 90 صناعة أخري.

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »