استثمار

‮»‬الجبلي‮« ‬يدعو إلي تنفيذ المشروعات الصناعية تحت مظلة‮ »‬التنمية النظيفة‮«‬

علا العلاف   دعا الدكتور شريف الجبلي عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات، رئيس مكتب الإتزام البيئي، إلي تنفيذ المشروعات الصناعية تحت مظلة آلية التنمية النظيفة التي نص عليها بروتوكول »كيوتو« للحد من الانبعاث الحراري متوقعاً أن يتم السماح لمصر بالمشاركة…

شارك الخبر مع أصدقائك

علا العلاف
 
دعا الدكتور شريف الجبلي عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات، رئيس مكتب الإتزام البيئي، إلي تنفيذ المشروعات الصناعية تحت مظلة آلية التنمية النظيفة التي نص عليها بروتوكول »كيوتو« للحد من الانبعاث الحراري متوقعاً أن يتم السماح لمصر بالمشاركة كبائع في السوق الدولية لانبعاثات غازات الاحتباس الحراري وجني حوالي 50 مليون دولار سنوياً.

 
وأوضح الجبلي، خلال المؤتمر الذي عقده اتحاد الصناعات ومكتب الالتزام البيئي نهاية الاسبوع الماضي حول الفرص الاستثمارية لآلية التنمية النظيفة في الصناعة أن الالتزام ببروتوكول كيوتو يعد أحد أوجه تخفيض التأثيرات السلبية للأزمة العالمية علي الاقتصاد والصناعة المصرية، مشيرا إلي أن منظومة شهادات الكربون تعتمد علي احتساب كمية »الغازات التي خفضتها الدولة باستخدام التكنولوجيا الحديثة في شهادات تعرف باسم »شهادات الكربون« يتم اعتمادها وبيعها في البورصات العالمية، ويتوقع أن نحقق للصناعة المصرية عوائد ضخمة منها، فضلا عن استعادة الصناعة المصرية بعمليات التطوير التي تمت باستثمارات أجنبية.

 
وأشار الجبلي إلي أن بروتوكول كيوتو يقضي أيضا بقيام الدول المتقدمة بخفض انبعاث غازات الاحتباس الحراري بكميات محدودة إما عن طريق شراء شهادات الكربون الصادرة من الدول النامية والمتداولة في البورصات العالمية أو عن طريق تنفيذ مشروعات خفض انبعاثات الاحتباس الحراري في الدول النامية، ومن بينها مصر.
وعرض الجبلي قائمة بالمشروعات التي يمكن للصناعة المصرية تنفيذها تحت مظلة آلية التنمية النظيفة كإحلال الغاز الطبيعي كوقود أو استبدال المعدات القديمة بأخري حديثة وتطبيق برامج ترشيد الطاقة التي تمثل في التوليد المشترك أو استرداد حرارة العادم واستخدام نظم الاضاءة الموفرة للطاقة والمواتير عالية الكفاءة وتقليل الفاقد في استخدام الوقود.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »