Loading...

‮»‬البترول‮« ‬تستهدف مشاركة‮ »‬يونيون فينوسيا‮« ‬في التوزيع والتسويق

Loading...

‮»‬البترول‮« ‬تستهدف مشاركة‮ »‬يونيون فينوسيا‮« ‬في التوزيع والتسويق
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الخميس, 14 فبراير 08

كتب – أشرف فكري:
 
تخوض وزارة البترول جولة جديدة من المفاوضات مع شركة يونيون فينوسيا الاسبانية تستهدف إحداث نقلة نوعية في العلاقة بين الجانبين رغم مرور أكثر من سبع سنوات علي توقيع العقد بينهما حول أسعار الغاز المورد لوحدة الاسالة في ادكو.وقالت مصادر مسئولة بوزارة البترول إن مرحلة التفاوض الجديدة مع »يونيون فينوسيا« ستتركز حول الحصول علي مزايا أعلي من رفع سعر الغاز المورد للشركة من الهيئة العامة للبترول في إطار العقد الذي تصل مدته إلي 25 عاما منذ إبرامه بين الجانبين في يوليو 2000 .

 
وأضافت المصادر أن وفد التفاوض المصري يستعد لطرح حزمة من المقترحات علي الجانب الأسباني خلال العام الحالي تشمل الدخول في شراكة حقيقية تتعدي عمليات توريد الغازلتشمل 4 مجالات رئيسية ترتبط بعملية إنتاج محطة إسالة الشركة في دمياط وهي النقل والتوزيع والتسويق بصيغ عملية ومنطقية. وأشارت إلي أن وفد التفاوض يتبني سياسة تهدف الي تحقيق أعلي قيمة مضافة من المشروع المشترك بين الشركة القابضة للغازات الطبيعة والشركة الأسبانية التي تحتكر الحصول علي الغاز الطبيعي من وحدة الإسالة في ادكو وتحصل علي الغاز مقابل 2.5 دولار للمليون وحدة حرارية. وكانت وزارة البترول قد توصلت في الشهر الماضي الي اتفاق مع »يونيون فينوسيا« الأسبانية لرفع سعر الغاز الذي تحصل عليه من الهيئة العامة للبترول بنسبة%150  .
 
وقالت المصادر إن النقلة النوعية في المفاوضات مع الجانب الاسباني تستهدف تحقيق استفادة قصوي من عمليات توزيع الغاز المتنامية في دول الاتحاد الاوروبي وفي مقدمتها اسبانيا التي تحصل علي %15 من احتياجاتها عبر الكميات الموردة من  مجمع وحدة الإسالة في ادكو.
 
وأشارت مصادر وزارة البترول إلي أن استهداف الشركة زيادة نصيبها في سوق الغاز الاسبانية من 10 إلي %15 يعزز من قوة موقف المفاوض المصري.  وأكدت المصادر أن وزارة البترول ستربط بين طلبها بدخول »يونيون فينوسيا« في شراكة حقيقية وبين مشروع الشركة الأسبانية التي تسعي لتنفيذه مع الوزارة ومجموعة »ايني« في مشروع تزيد استثماراته علي مليار دولار لزيادة إنتاج محطة إسالة الغاز الطبيعي في ادكو، بعد حصولهما علي ترخيص بالتنقيب في الساحل الشمالي لمصر. وتستهدف عملية توسيع محطة الاسالة في مجمع ادكو للغاز المسال معالجة الغاز المستخرج من مناطق الامتياز الجديد الذي حصلت عليه »ايني« وشركاء آخرون قبل شحنه إلي آسيا وأوروبا والولايات المتحدة علي أن تدخل التوسعات الجديدة في المحطة حيز التشغيل اعتبارا من النصف الأول لعام2011 .
 
يذكر أن الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية والهيئة المصرية العامة للبترول تسهم في رأس مال الشركة الأسبانية المصرية للغاز »سيجاس« بنسبة %20 (%10 لكل منهما) و»يونيون فينوسيا« الأسبانية بنسبة %40 »ايني« الإيطالية بنسبة %40.
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الخميس, 14 فبراير 08