لايف

‮»‬الأهلي‮« ‬و»مصر‮« ‬يعيدان دراسة قرض‮ »‬أوراسكوم للفنادق‮«‬

كتبت- أمنية إبراهيم:     يعكف بنكا الأهلي ومصر علي دراسة النموذج المالي الجديد الذي تقدمت به شركة أوراسكوم للفنادق والتنمية لتفعيل اتفاقية قرض مشترك بقيمة 850 مليون جنيه، يصل أجله إلي نحو 7 سنوات، من بينها عامان فترة سماح،…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت- أمنية إبراهيم:

 

 
يعكف بنكا الأهلي ومصر علي دراسة النموذج المالي الجديد الذي تقدمت به شركة أوراسكوم للفنادق والتنمية لتفعيل اتفاقية قرض مشترك بقيمة 850 مليون جنيه، يصل أجله إلي نحو 7 سنوات، من بينها عامان فترة سماح، يتم خلالهما إتاحة دفعات السيولة أمام الشركة.

 
وكانت مجموعة البنوك المشاركة في القرض قد طلبت من الشركة بعد ثورة 25 يناير إعادة النظر في الدراسات المالية المستقبلية والتدفقات النقدية المتوقعة التي قدمتها في وقت سابق، وإعادة إعدادها وفقاً للظروف والأوضاع الراهنة والنظرة المستقبلية لنشاط وحجم أعمال الشركة في ضوء تأثر قطاع السياحة بالأحداث السياسية والاحتجاجات التي تشهدها البلاد في أعقاب الثورة.

 
وقال مصدر مسئول بأحد البنوك المشاركة في التمويل لـ»المال«، إنه من المتوقع انتهاء بنكي الأهلي ومصر من دراسة النموذج المالي لشركة أوراسكوم للفنادق والتنمية في غضون أسبوعين علي أقصي تقدير، وستتم موافاة البنوك المشاركة في التمويل المشترك بالدراسات المالية الجديدة لتحديث موافقات مجالس إداراتها علي المساهمة في القرض.

 
وأوضح المصدر أن البنوك ستقوم بدراسة ومراجعة الدراسات المالية الجديدة التي قدمتها الشركة بعد إعادة هيكلتها وفقاً للتغيرات الحادة التي طرأت علي القطاع السياحي، وتأثره سلباً بالأحداث السياسية الجارية، تمهيداً لتوقيع عقد تمويل جديد بعد تغيير الأصول محل ضمانات القرض، نظراً لأنها حصلت علي موافقات مجالس الإدارة بناءً علي النموذج المالي القديم الذي تقدمت به الشركة في ظروف مغايرة للأوضاع الراهنة في القطاع السياحي، مرجحاً الانتهاء من توقيع عقد التمويل الجديد في غضون شهر.

 
ووافقت البنوك المشاركة نهاية العام الماضي علي تغيير ضمانات التمويل التي قدمتها الشركة في بداية الأمر، حيث إن الفنادق الموجودة بـ»طابا« التي قامت الشركة بتقديمها كضمانات يصعب رهنها وفقاً لأحكام القانون، وقامت »أوراسكوم للفنادق« بتقديم ضمانات بنفس القيمة، عبارة عن الفنادق المملوكة لها بالجونة، الأمر الذي أدي إلي تأخير صرف دفعات التمويل التي لم يتم استخدامها حتي الآن.

 
ويشارك نحو 10 بنوك هي: »الأهلي ومصر والقاهرة والأهلي المتحد وبلوم وأبوظبي الوطني وعوده وقناة السويس والمصري الخليجي والاستثمار العربي« في تغطية القرض.

 
وتعتمد أوراسكوم للفنادق علي الشريحة الأولي من التمويل التي تقدر قيمتها بـ500 مليون جنيه في إعادة تمويل تسهيلات ائتمانية قصيرة الأجل، وسيتم توجيه الشريحة الثانية من التمويل، تبلغ قيمتها 350 مليون جنيه، إلي الإنشاءات الجديدة التي تقوم بها الشركة بمنطقتي طابا والجونة، وذلك لإقامة فنادق جديدة، إلي جانب إعادة تطوير وصيانة المشروعات القائمة.

 

شارك الخبر مع أصدقائك