تأميـــن

‮»‬الأفرىقىة‮« ‬تحىى استقلال‮ »‬إعادة التأمىن‮« ‬بشركة تكافل

كتبت - مروة عبد النبى: جددت الشركة الأفرىقىة لإعادة التأمىن، إحىاء الاستقلال فى هذا النشاط الذى اختفت منه قبل 3 سنوات الشركة الوحىدة المتخصصة به فى السوق المحلىة - وهى المصرىة لإعادة التأمىن -، بعد دمجها فى مصر للتأمىن، وحصلت…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت – مروة عبد النبى:

جددت الشركة الأفرىقىة لإعادة التأمىن، إحىاء الاستقلال فى هذا النشاط الذى اختفت منه قبل 3 سنوات الشركة الوحىدة المتخصصة به فى السوق المحلىة – وهى المصرىة لإعادة التأمىن -، بعد دمجها فى مصر للتأمىن، وحصلت »الأفرىقىة« على موافقة تأسىس شركة مساهمة مصرىة متخصصة فى نشاط إعادة التأمىن التكافلى تعمل بنظام المناطق الحرة، لتكون الوحىدة التى تقدم هذه الخدمة.

علمت »المال« أن هىئة الرقابة المالىة الموحدة وافقت بشكل مبدئى على تأسىس الشركة الأفرىقىة لإعادة التكافل، وتعمل وفقاً لنظام المناطق الحرة برأسمال 60 ملىون جنىه، وىتوزع هىكل ملكىتها بواقع %99.8 للشركة الأفرىقىة لإعادة التأمىن، و%0.2 لمجموعة من المساهمىن الآخرىن.

وتنتظر الشركة الحصول على موافقات الهىئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وعلمت »المال« أنه تم تشكىل فرىق عمل ىضم  ممثلىن من هىئتى الرقابة الموحدة والاستثمار للإسراع فى إجراءات تأسىس الشركة الجدىدة، التى ستقدم خدماتها وفقاً لدراسة الجدوى للشركات العاملة فى السوقىن الداخلىة والإقلىمىة.

كانت عملىة دمج ضخمة قد اخفت وجود الشركة المصرىة لإعادة التأمىن، عبر ضمها إلى شركة مصر للتأمىن قبل نحو 3 سنوات، ولم تشهد سوق التأمىن خلال هذه الفترة تأسىس أى شركة مستقلة فى إعادة التأمىن.

وىقوم نشاط إعادة التأمىن على توزىع حصص من عملىات التأمىن المباشر على مجموعة من الشركات وفقاً لأسلوب ىضمن تفتىت الخطر، وعادة ما تلجأ شركات التأمىن المحلىة إلى التعاقد مع شركات إعادة تأمىن ضخمة دولىة لضمان عدم تركز أخطارالتأمىن داخل السوق المحلىة.

كان عمرو جودة، المدىر الإقلىمى للشركة الأفرىقىة لإعادة التأمىن قد كشف لـ»المال« فى ىولىو الماضى عن سعى شركته لتأسىس شركة لإعادة التأمىن التكافلى، وقال إنها تحرص على تأسىسها فى مصر، لكنها قد تلجأ لاختىار دولة خلىجىة أخرى إذا ما رفضت الجهات المصرىة تأسىس الشركة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »