استثمار

‮»‬إيجيبت نتورك‮« ‬توقع عقداً‮ ‬في مجال الرسائل القصيرة‮ ‬

المال ــ خاص   وقعت الشركة المصرية »إيجيبت نتورك« عقداً مع شركة الاتصالات السعودية في مجال الرسائل القصيرة قيمته 600 ألف ريال سعودي »900 ألف جنيه مصري«، وذلك علي هامش مشاركتها في معرض »جيتكس الرياض« والذي انتهت فعالياته أمس الأربعاء.…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ــ خاص
 
وقعت الشركة المصرية »إيجيبت نتورك« عقداً مع شركة الاتصالات السعودية في مجال الرسائل القصيرة قيمته 600 ألف ريال سعودي »900 ألف جنيه مصري«، وذلك علي هامش مشاركتها في معرض »جيتكس الرياض« والذي انتهت فعالياته أمس الأربعاء.

 
جاء الإعلان عن مشاركة »إيجيبت نتورك« في المعرض، بهدف الدخول الي السوق السعودية، خاصة في اطار الاستراتيجية الرامية الي زيادة الصادرات المصرية من منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات.
 
وأوضحت الشركة أنها افتتحت فرعاً لها بالسعودية للاستفادة من الفرص المتاحة، وتوطيد الشراكة مع السوق الخليجية بشكل عام، والسعودية بصفة خاصة.
 
من جانبه قال الدكتور جمال محمد علي، رئيس مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات رئيس الوفد المصري المشارك في المعرض، إن ابرام مثل هذا العقد يعتبر دليلاً علي الامكانيات التي تمتلكها الشركات المصرية، وقدرتها علي جذب عملاء في منطقة الخليج، وهو ما يتوافق مع استراتيجية زيادة الصادرات الي 1.1 مليار دولار في 2010.
 
وأوضح رئيس الوفد المصري أنه عقد اجتماعاً مع اكاديميين ورجال أعمال سعوديين يرغبون في الاستفادة من خبرات المركز في منح نموذج استحقاق الجودة المدمج »CMMI « التي حصلت عليه 31 شركة مصرية حتي الآن، وقال، إن المركز ينظم حالياً دورة تعريفية بنموذج الاستحقاق علي هامش المعرض، بسبب الاهتمام الشديد من الجانب السعودي بالتقييم الدولي وشهادات الاعتراف العالمية.
 
وأشار الي ورشة العمل الأخيرة والحلقات النقاشية المتعددة التي شاركت بها الشركات المصرية ومدمجي الانظمة في الخليج علي مدار العام الماضي، واهميتها في دعم الشراكة بين الجانبين بما يعود بالنفع علي كليهما.
 
وكان المشاركون في هذه اللقاءات قد تطرقوا الي نقاط اساسية، علي رأسها رساء دعائم وجود الشركات المصرية بالخليج، وتسويق خدمات هذه الشركات الي تلك المنطقة الجغرافية الحيوية، فضلا عن الاجراءات والتدابير المتبعة لتنفيذ المشروعات من خلال مدمجي الأنظمة، خاصة ما يتعلق بالجوانب اللوجيستية والإجرائية.
 
واتفق المشاركون علي ضرورة تعزيز الاتصال بمدمجي الأنظمة الخليجيين لإيجاد تحالفات يمكن للشركات المصرية من خلالها التوغل في السوق الخليجية وفتح فروع أو مكاتب مبيعات للشركات المصرية في دول الخليج.
 
ولفتت الشركات الخليجية أنظار الشركات المصرية الي ضرورة فهم متطلبات العملاء في الخليج، وتحديد التكاليف تبعاً لذلك، بالاضافة الي الوعي الكامل بتكاليف وأسعار خدمات الشركات العالمية المنافسة.
 
وتجدر الإشارة الي أن معرض »جايتكس الرياض« ــ في دورته الثامنة هذا العام ــ يحظي بمشاركة أكثر من 400 شركة تمثل نحو 15 دولة تعرض منتجاتها وخدماتها بأرض المعارض الجديدة »مركز معارض الرياض الدولي«.

شارك الخبر مع أصدقائك