لايف

‮»‬أوبر شنيك‮«.. ‬بداية‮ »‬تشايگوفسگي‮« ‬الأوبرالية

كتبت - زينب الشرقاوي:   تعتبر أوبرا الـ»أوبر شنيك« الميلاد الحقيقي للموسيقار العالمي تشايكو فسكي، بالرغم من أنه ألفها بعد تلحينه لأوبرا »فوييفودا« و»أوندينا«، لكن الـ»أوبر شنيك« كانت أول عمل أوبرالي كبير يقدمه للجمهور. لم تكن »أوبر شنيك« وليدة اللحظة…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت – زينب الشرقاوي:
 
تعتبر أوبرا الـ»أوبر شنيك« الميلاد الحقيقي للموسيقار العالمي تشايكو فسكي، بالرغم من أنه ألفها بعد تلحينه لأوبرا »فوييفودا« و»أوندينا«، لكن الـ»أوبر شنيك« كانت أول عمل أوبرالي كبير يقدمه للجمهور. لم تكن »أوبر شنيك« وليدة اللحظة لدي تشايكو فسكي الذي اقتبسها من مسرحية درامية بالعنوان نفسه للكاتب ايفان لاجيشنيكوف، وكتب تشايكو فسكي النص الشعري للأوبرا بنفسه.

 
جاءت أوبراالـ »أوبر شنيك« من أربعة فصول، وتمت كتابتها علي عدة مراحل مختلفة، انتهي »تشايكو فسكي« من كتابتها بشكل نهائي بعد عودته من موسكو في عام 1872.
 
تدور احداث »الأوبرا« حول المقاتل الشرس أندريه موروزف الذي ينضم إلي حرس القيصر »إيفان« المعروف باسم »اوبر شنيك« في وقت كانت قوات النخبة فيه من هذا الحرس تستعد للقتال ضد »البوير«.. ويسعي »موروزف« للانتقام من القيصر لأنه من »البوير« ولكن سرعان ما تتغير الاحداث عندما يقع في حب ناتاليا ابنة الأمير، ويدخل صراعاً مع امه التي تطالبه بأن ينتقم لابيه، ويقرر »اندريه« أن يستقيل من الحرس، ويوافق الأمير علي الاستقالة، وعلي خطبته من ابنته.. ولكنه يخطط للنيل منه ويأمر بالقبض عليه وإعدامه.. وينفذ فيه الحكم، أمام أمه الأرملة، التي تموت حزناً عليه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »