سيـــاســة

»‬المصريين الأحرار‮« ‬يعلن المنافسة علي‮ ‬%50‮ ‬من مقاعد البرلمان

كتبت - فيولا فهمي:   عقد حزب »المصريين الأحرار« أمس مؤتمراً لتدشين أولي فعاليات الحزب بعد موافقة لجنة شئون الأحزاب علي تأسيسه الأحد الماضي، وحضره جميع أعضاء المكتب السياسي للحزب بكامل تشكيلاته، في حين تغيب عن الاحتفال المهندس نجيب ساويرس،…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت – فيولا فهمي:
 
عقد حزب »المصريين الأحرار« أمس مؤتمراً لتدشين أولي فعاليات الحزب بعد موافقة لجنة شئون الأحزاب علي تأسيسه الأحد الماضي، وحضره جميع أعضاء المكتب السياسي للحزب بكامل تشكيلاته، في حين تغيب عن الاحتفال المهندس نجيب ساويرس، الداعي لتأسيس الحزب، بسبب تسلمه جائزة في إيطاليا.

 
قال المستشار القانوني هاني سري الدين، وكيل مؤسسي الحزب عضو المكتب السياسي إن »المصريين الأحرار« سوف ينافس علي %50 من مقاعد مجلس الشعب المقبل، معلناً عن اعتزام الحزب التحالف مع الاحزاب الليبرالية الاخري، ومنها الجبهة الديمقراطية والمصري الاجتماعي الديمقراطي، الا ان شكل التحالف لم يتحدد بسبب عدم الاعلان عن النظام الانتخابي حتي الآن.

 
وعن الميزانية التي سوف يحددها »المصريين الأحرار« للانتخابات المقبلة، أكد أحمد خيري، عضو المكتب السياسي، أن الحزب ينتظر ما يحدده القانون بخصوص السقف المالي للانفاق علي الدعاية الانتخابية حتي يتمكن الحزب من تحديد ميزانيته لخوض الانتخابات.

 
وأعلن »خيري« أن الحزب شكل لجنة برئاسة خالد قنديل المدير التنفيذي للحزب لتلقي طلبات الترشيح من الأعضاء، وبحث مدي مطابقتها المعايير واختيار المرشحين للانتخابات علي قائمة الحزب.

 
وأشار إلي أن أهم المعايير التي حددها الحزب لاختيار مرشحيه، هي ألا يكون عضواً في البرلمان السابق عن الحزب الوطني، وألا يكون العضو شارك في إفساد الحياة السياسية في مصر قبل الثورة.

 
وشن العديد من أعضاء حزب »المصريين الأحرار« هجوما عنيفا علي قوي التيار الإسلامي، نظرا لافتعالها أزمة الرسوم الكرتونية التي نشرت علي صفحة »ساويرس« بالموقع الاجتماعي »تويتر«، حيث أكد محد حامد، عضو المكتب السياسي للحزب، أن حملة الهجوم العنيفة ضد الحزب تأتي في سياق منهج التخوين والتكفير الذي تتبعه تيارات الإسلام السياسي في مصر.

 

شارك الخبر مع أصدقائك